ثقافة وفنونمشاهير الفنمنوعات

«والت ديزني» تسقط شعار «فوكس»

تستعد شركة والت ديزني، بعد شرائها شركة “فوكس القرن العشرين”، إلى إجراء تغييرات كبيرة بالاستغناء وإسقاط اسم “فوكس”؛ لتحمل اسم “استديوهات القرن العشرين”، وكذلك تغيير اسم شركة إنتاج الأفلام المستقلة “فوكس سيرش لايت”، إلى اسم جديد وهو “سيرش لايت بيكتشرز”.

ومن المقرر أن يكون فيلم “The Call of the Wild” بطولة النجم هاريسون فورد؛ أول فيلم يحمل الاسم الجديد “استديوهات القرن العشرين”، والذي من المقرر عرضه في دور العرض السينمائية، فبراير المقبل.

وأكد بوب إيجار؛ الرئيس التنفيذي لشركة ديزني، في وقتٍ سابق، أن الجمع بين الشركتين ودمج إرثهما، سيغير من مستقبل السينما، وتغيير شكل السينما وإمكانياتها في هوليوود، واصفًا إياها باللحظة التاريخية.

وبهذه الصفقة، وضعت شركة «ديزني» التي تأسست في عام 1923م، يدها على استديوهات «توينتي سنتشري فوكس» السينمائية، وضمها إلى استديوهاتها؛ إذ تمثلان معًا 40% من عائدات التذاكر الأمريكية.

وتحظى شركة “فوكس القرن العشرين”، بتاريخ كبير وملئ بالإنجازات، وجماهيرية كبيرة بين متابعي الأفلام السينمائية ومحبى السينما؛ إذ كان يسبق اسم الشركة أسماء عديد من الأفلام الأيقونية في السينما العالمية، وأبرزها «حرب النجوم» و«صوت الموسيقي».

فوكس

جدير بالذكر، أن مساهمو شركة فوكس، كانوا قد صوتوا بالموافقة على صفقة شراء والت ديزني، لأصول فوكس للأفلام والتلفزيون، بقيمة 71.3 مليار دولار، وأعلنت نتائج التصويت خلال اجتماع خاص للمساهمين في نيويورك، وبعدها أعلنت شركة ديزني للإنتاج السينمائي، انتهاءها من صفقة شراء فوكس، مارس 2019، وهو ما منحها القدرة على التحكم في كل أفلام ومسلسلات فوكس بكل فروعها.

 

اقرأ أيضًا:

بعد انتهاء Fast9.. «فان ديزل» وسط المحيط مع عائلته

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق