مراحل حياةتحت العشرين

ماهي الأسباب النفسية لنشأة الطفل المشاكس؟

هناك عدد من الصفات العامة للطفل المشاكس التي يمكن على أساسها أن يعلم الوالدين هل إذا كان ابنهم مشاكس أم لا، وما أسباب نشأة طفل يختلف في سلوكياته عن باقي أفراد الأسرة.

الصفات العامة للطفل المشاكس

رصدت الدكتورة علياء الصافي؛ مستشارة الطفولة، عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» أبرز صفات الطفل المشاكس غير الناضج اجتماعيًا.

وأوضحت أن شخصية الطفل المشاكسة، تظهر من خلال بعض السلوكيات الخاطئة، بالإضافة إلى أن هذا الطفل يشعر بالتمرد.

وبالنسبة للصفات العامة التي لدى هذا الطفل فهي:

1- يلاحظ الوالدان أن طفلهما لا يستطيع الجلوس في مكان واحد بهدوء، ويفتقد الاستقرار والسكينة.

2- شعور الطفل بحب الذات والأنانية.

3- هذه النوعية من الأطفال يفتقرون النضج الاجتماعي.

4-عدم الانسجام مع قوانين الأسرة وأيضًا مع أفراد المجتمع.

5- أغلب هذه الأطفال يتسمون بشدة العبوس، حتى كأنهم لا يستطيعون الضحك والمرح مع الآخرين.

 نصائح للتعامل مع الطفل العصبي

وفيما يلي أهم الأسباب النفسية التي تنشئ طفلك مشاكسًا:

– أن يكون لدى طفلك رغبة في الاستقلال، وتتواجد على هيئة مشاكسة.

– زيادة الصراعات والتناقضات في الحياة اليومية، بشكل خاص عندما يشعر بإفتقاره لوسائل الدفاع عن النفس.

–  تساهم المشكلات العائلية في أن تولد لدى ابنك عدم استقرار فتنعكس على سلوكه اليومي.

– الشعور بالحرمان من محبه الوالدين أو أحدهما.

–  ظهور مشكلات عاطفية، ناتجة عن ولادة طفل جديد في العائلة؛ إذ يتولد حينها لديه شعور بأنا الابن الجديد قد يسلبه محبة والديه.

– يؤدي عدم اشباع حاجاته الأساسية كالمحبة والحصول على مكانه في أسرته إلى جعله طفلًا مشاكسًا.

– يؤدي شعور الطفل بالرفض من قبل المجتمع بسبب شكله أو تصرفاته إلى قيامه ببعض التصرفات الخاطئة.

– يكون بسبب الفراق أو الطلاق بين الوالدين أو فقدانه أحد والديه أو الشجار المستمر والنزاع داخل الأسرة.

– تواجد مشكلة اجتماعية يشعر الطفل على أثرها بانعدام الأمان.

اقرأ أيضًا:
8 أسباب تؤدي إلى تلف الكبد لدى الشاب

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق