اجتماعيات

للمرة الـ 11.. «مكة» تشارك في «ساعة الأرض»

شاركت أمانة العاصمة المقدسة، مساء أمس السبت، للمرة الـ 11 على التوالي، في إحياء «ساعة الأرض»، التي تعد أضخم حدث بيئي على مستوى العالم، وذلك بالتعاون مع عدد من الجهات الحكومية والخاصة.

وأكد المهندس رائد عبد الله سمرقندي؛ المتحدث الرسمي بأمانة العاصمة المقدسة، أن مشاركة الأمانة جاءت ضمن الحملة العالمية والدولية، التي يشارك فيها مئات الملايين من الأشخاص والمؤسسات الرسمية وغير الرسمية، في عددٍ من الدول حول العالم.

ساعة الأرض
صورة أرشيفية

وبيّن سمرقندي؛ أن الهدف من المشاركة هو الاهتمام بالبيئة والمساهمة في الحفاظ على الموارد الطبيعية، بجانب تعليق إطفاء إضاءات بعض الشوارع بالعاصمة المقدسة، ضمن الاحترازات الصحية والأمنية؛ لتخطي جائحة فيروس كورونا المستجد.

وأشار سمرقندي؛ إلى أن مشاركة هذا العام تمثلت حول التوعية الرقمية عبر إطفاء الأفراد في منازلهم الإضاءات والأجهزة الكهربائية غير الضرورية، لمدة ساعة واحدة، بدأت من الساعة 8:30 مساءً وحتى الساعة 9:30 مساءً، وفقًا لمتطلبات السلامة.

 احتفالية «ساعة الأرض»، مبادرة أطلقها الصندوق العالمي للطبيعة؛ كفعاليّة رمزية لإطفاء الأضواء بمدينة سيدني عام 2007، وتقام في السبت الأخير من شهر مارس سنويًا، وتهدف إلى حث المواطنين بكل دول العالم على خفض استهلاك الكهرباء؛ لمواجهة التغيرات المناخية على كوكب الأرض.

اقرأ أيضًا:

ظاهرة فلكية نادرة تشهدها «الكعبة المشرفة».. اليوم

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق