مشاهير الفن

«كورونا» يضرب أفلام عيد الفطر في مقتل.. وهؤلاء الخاسرون

ضربت أزمة كورونا أفلام عيد الفطر 2020 في مقتل؛ بعد إغلاق دور السينما في إطار الإجراءات الاحترازية لمنع تفشي الفيروس القاتل.

أفلام عيد الفطر 2020

وتشبث المنتجون بالأمل للحظة الأخيرة، بعد أن اقتحم الفيروس العالم العربي؛ معتقدين انتهاء الجائحة خلال شهرين أو ثلاثة أشهر قبل عيد الفطر المبارك؛ إلا أن منظمة الصحة العالمية أكدت أن الأزمة مستمرة لنهاية العام.

ومن المتعارف عليه أن السينما المصرية من أكثر السينمات المٌسيطرة، خاصة في عيد الفطر المبارك؛ حيث كان يعتبر من أهم المواسم بالنسبة لها؛ لجمع مكاسب ضخمة.

مصير غامض

ويبدو أن السينما المصرية تواجه مصيرًا لا تُحسد عليه، خاصة في ظل جاهزية 6 أفلام للعرض بالفعل، إذ تم التجهيز لعرضها ضمن موسم عيد المبارك 2020.

في حين، يُخيم على مواسم السينما مشهدًا ضبابيًا، فلن يكون عيد الفطر المبارك هو الموسم الأوحد الذي يشهد خسائر لصناعة السينما، بل قد يمتد الأمر لنهاية العام، ما دفع البعض إلى التفكير جديًا في الاعتماد على السينما الافتراضية.

اقرأ أيضًا.. جدل حول تجسيد شخصية المسيح الدجال لأول مرة في الدراما العربية

الخاسرون

 

 

 

 

 

 

 

 

 

وسيتلقى المنتجون للأفلام الجاهزة ضربة قاسمة بتأجيل عرض أفلامهم، والتي كان من أبرزها فيلم «العارف» بطولة أحمد عز ويشاركه أحمد فهمي ومحمود حميدة، وفيلم «البعض لا يذهب للمأذون مرتين» بطولة كريم عبد العزيز ودينا الشربيني، وفيلم «أشباح أوروبا» للفنانة اللبنانية هيفاء وهبي.

ويخوض الفنان أحمد السقا في السباق السينمائي، من خلال فيلم «العنكبوت»، وفيلم «الصندوق الأسود» بطولة الفنانة منى زكي، في حين يشارك الفنان خالد الصاوي بفيلم «شريط 6».

السينما الإلكترونية

وأشار بعض النقاد الفنيين، إلى إمكانية تعويض هذه الأزمة من خلال عرض الأفلام الجاهزة عبر المنصات الإلكترونية، مثل نتفليكس؛ لتعويض الخسائر أو تقليلها على الأقل.

وجاء من بين الفنانين الذين أبدوا رغبتهم في عرض الأفلام إلكترونيًا، الفنانة هيفاء وهبي؛ التي تمنت عرض الفيلم على تطبيق «ديجيتال بلاتفورم»؛ نظرًا للحظر الكامل على دور السينما، إذ قالت: «أتمنى عرض الفيلم نظرًا لقصته المشوقة.. عشان الناس يشوفوه مش عشاني».

اقرأ أيضًا.. فيديو| أحمد العوضي وياسمين عبدالعزيز يشاركان في عمل فني جديد

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق