لايف ستايل

قبل 100 عام .. وباء تسبب في إنشاء وزارة الصحة بالمملكة

ما يعيشه العالم بأكمله، وتشهده المملكة من أحداث جسيمة تهدد سكان كوكب الأرض من مشرقه إلى مغربه، بسبب سرعة انتشار فيروس كورونا المستجد؛ تذكرنا بقصة إنشاء وزارة الصحة بالسعودية، منذ أكثر من 100 عام.

قصة إنشاء وزارة الصحة بالمملكة

روى الطبيب الأمريكي بول أرميردينغ؛ في كتابه «أطباء من أجل المملكة»، سبب إنشاء وزارة الصحة في المملكة، إذ أنه وقبل 102 عام، انتشر نوع من الفيروسات يسبب ما اطلق عليه الإنفلونزا الإسبانية.

وأوضح الطبيب أن هذه الإنفلونزا كانت وباءً عالميًا في ذلك الوقت، إلا أنها جاءت بفكرة إنشاء مؤسسة تهتم بالصحة.

ويحكي أرميردينغ، إن الإنفلونزا الإسبانية بدأت تظهر في الجزيرة العربية في شهر مارس عام 1918، في عهد الملك عبدالعزيز، ليستقدم عددًا كبيرًا من الأطباء، لمعالجة المرضى، وتطبيبهم دون تحميلهم أي تكلفة.

وأوضح أن الملك عبدالعزيز قام بتخصيص دار للأطباء، وبناء مقر للمستشفى، وعندما انتهى الوباء بعد سبع سنوات، تم إنشاء مصلحة الصحة العامة في السعودية.

وعن مقر مصلحة الصحة، ذكر في كتابه، أن مكة كانت نقطة البداية، قبل أن تفتح فروعًا في كل من جدة والمدينة والرياض والأحساء وعسير، ثم بعد ذلك تم تحويلها لـ «وزارة الصحة»، قبل وفاة الملك بثلاث سنوات.

وعن تفاصيل الوباء الذي عاشه سكان شبه الجزيرة العربية، كتب إن هذا الوباء ظل في المملكة لمدة ثلاث شهور، حتى إن الناس لجأوا للعيش في الجبال؛ هربًا من تلك الجائحة.

اقرأ أيضًا: «وزير الصحة» يوضح حالات يجب فيها الحجر المنزلي

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق