استشارات

فيديو| لماذا المدخنون أكثر عرضة للخطر عند الإصابة بفيروس كورونا؟

هل المدخنون ومتعاطو التبغ أكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا المستجد؟ يدور هذا التساؤل في عقول الكثير من الأشخاص خاصة المدخنين وأسرهم، ويعد من أكثر الأسلئة المتداولة حول الفيروس.

وكشف وزارة الصحة السعودية، عن العلاقة بين الإصابة بفيروس كورونا المستجد والمدخنين ومتعاطي التبغ، وأسباب شدة الأعراض لديهم حال الإصابة.

من جهتها، أوضح الدكتور منصور القحطاني؛ أمين عام اللجنة الوطنية لمكافحة التبغ، أن التدخين يُصيب الجهاز التنفسي ويسبب اعتلال عن طرق التهابات الأغشية.

وأضاف أنه يقلل من نسبة مضادات الأكسدة في الجسم، ما يؤدي إلى خفض مناعة الجسم، وبالتالي يُصبح المدخن أكثر عرضة للإصابة بالفيروسات، خاصة الفيروسات التنفسية مثل كورونا المستجد «كوفيد 19».

وأشار «القحطاني» عبر مقطع فيديو نشرته الوزارة على حسابها الرسمي على «تويتر»، إلى أن التدخين وكورونا يشتركان بأن لهما علاقة بالجهاز التنفسي.

ولفت إلى أن المدخنين من أكثر الفئات ملامسةً لوجههم باستمرار، ما يزيد من فرص انتقال العدوى إليهم، عن طريق الفم أو الأنف أو العين.

اقرأ أيضًا: هل أدوية الضغط تقلل خطر الإصابة بفيروس كورونا؟

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق