اجتماعيات

فيديو| «قانوني» يحسم الجدل حول مشروعية خفض رسوم المدارس الأهلية

يبحث الكثير من أولياء أمور طلاب المدارس، عن مدى أحقية المدارس الأهلية، التي ينتسب لها أبناؤهم، في تحصيل باقي المصروفات الدراسية، بعد غلق المدارس ووقف العملية التعليمية فيها، ضمن الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها المملكة لحماية المواطنين من خطر عدوى فيروس كورونا المستجد.

رسوم المدارس الأهلية

حسم حمود الناجم؛ مختص أنظمة قانونية، مشروعية وأحقية مطالبة المدارس الأهلية بخفض رسومها وخصم القسط الأخير، بالتزامن مع استمرار تعليق الحضور للمدارس.

وأكد، خلال لقاء في برنامج «ياهلا» المذاع على فضائية روتانا خليجية، أن الاستحقاق المالي الكامل للمدارس، يحصل مقابل تقديمها خدمة كاملة للطلاب في الظروف العادية.

وبين أن الاستحقاقات المالية للمدارس الأهلية تخضع لتقديرات معينة وبدرجات متفاوتة نظرًا للظروف الحالية، وتتحدد وفقًا لما تقدمه من خدمات تقنية تعليمية حديثة عن بُعد للطلاب.

وكشف الناجم؛ أن وزارتي التعليم والمواد البشرية والتنمية الاجتماعية هما المنوطتان بتحديد درجات التفاوت في الاستحقاقات المالية للمدارس.

وأشار مختص الأنظمة القانونية، إلى أن التقديرات المعينة، تأتي وفقًا لنظريات قانونية مثل القوة القاهرة والظروف الطارئة.

وفي وقت سابق، علقت المملكة، الدراسة وأقرت العمل عن بُعد، ضمن الإجراءات الاحترازية والوقائية للحد من تفشي انتشار فيروس كورونا المستجد.

اقرأ أيضًا:

«التعليم» تُعلق الدراسة في مدارس وجامعات القطيف لمدة أسبوعين

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى