أسرة ومجتمعاجتماعيات

فتاوى.. هل يمكن العلاج النفسي بالقرآن؟ 

أوضح الدكتور طارق الحبيب؛ استشاري الطب النفسي، حقيقة امكانية الممكن العلاج النفسي بالقرآن الكريم.

وقال: إن القرآن علاج لكل الأمور، ولكن ينبغي أن يستعمل في كل علة عضوية ونفسية وروحية بشكل دائم، ولكنه لا يتم استخدامه بمفرده.

وأشار إلى أن العلة في حالة كانت نفسية جمع معه الدواء النفسي، أو القيام بالجلسات النفسية، ولكن إذا كانت علة عضوية جمع معه العلاج الجراحي أو الباطني أو غيرهما.

وتابع: في حالة إن كانت العلة روحية، هنا يلجأ للعلاج بالقرآن، كما ينبغي ألا نتجاهل الدعاء.

وأكد الحبيب أن القرآن لون من ألوان الشفاءات المهمة، ولكن لا يعد شفاءً فحسب، بل يعتبر وقاية مع أذكار الصباح والمساء وغيرها.

وأشار إلى أن الاختلاف يكون هو أن طرفًا يجادل هل نعالج بالقرآن أم لا؟ وآخر يناقش هل من الممكن أن نعالج بالدواء أم لا؟

وتساءل «الحبيب» لماذا نضيق واسعًا؟، موضحًا أنه يتم العلاج بالدواء في الجلسات النفسية، بجانب أيضًا بالجراحات والعلاج الاجتماعي، وبالقرآن نفسه، إلا أن العلاج بالقرآن لم يتم تقنينه ككبسولات المضاد الحيوي.

اقرأ أيضًا: فيديو| فتاوى.. حكم معاملة وديعة البنك الإسلامي

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق