مشاهيربروفايلات

فاتن حمامة.. من فتاة بريئة لسيدة الشاشة العربية

لم يكن ظهورها على الشاشة مثل بقية النجمات في جيلها فهي مختلفة، لها طلة تدخل القلوب عندما تراها تشعر وكأنها طبيعية في تمثيلها، طفلة بريئة، بسيطة في فنها، لقبها الجميع بـ “سيدة الشاشة العربية”.. هي الفنانة الكبيرة فاتن حمامة.

الفنانة فاتن حمامة

ولدت النجمة فاتن حمامة 27 مايو عام 1931، في أحد أحياء القاهرة، وكانت علامة من العلامات البارزة في السينما العربية ليست فقط المصرية.

كان والد فاتن حمامة مؤمنًا بأنها ليست مثل بقية الأطفال في عمرها؛ لذلك ذات يوم عندما قرأ إعلانًا عن مسابقة أجمل طفل، على الفور اشترى فستانًا جميلًا لأميرته الصغيرة ثم ذهب للمصور والذي أرسل فيما بعد هذه الصور للمسابقة، والتي فازت فيها فاتن بأولى جوائزها وعمرها ست سنوات.

وبعد ذلك اصطحبها والدها لإجراء اختبار تمثيل عندما كشف رائد السينما المصرية المخرج «محمد كريم» عن حاجته لطفلة صغيرة تؤدي دورًا أمام موسيقار الأجيال محمد عبد الوهاب في فيلم «يوم سعيد» عام 1938.

واقتنع بها المخرج محمد كريم بسبب تمثيلها المتقن والتزامها بالعمل وأدبها، حتى إنه قال في مذكراته إن فاتن حمامة كانت بمثابة «الطفلة المعجزة».

وبعدها جاءت إليها الكثير من العروض الفنية مثل مشاركتها في فيلم «ملاك الرحمة» 1946، وبعدها بعام 1947 فيلم «القناع الأحمر» وذلك مع عميد المسرح يوسف بك وهبي.

وبعدها تواصلت مسيرتها الفنية الناجحة، ففي منتصف نفس العام دعاها صديق والدها المخرج عز الدين ذو الفقار للتمثيل في فيلم «أبو زيد الهلالي» الذي كان بداية معرفتها به التي تطورت للزواج.

فاتن حمامة سيدة الشاشة العربية
فاتن حمامة

الحياة الفنية

على الرغم من أن فاتن في بدايتها الفنية أدت أدوارًا ثانوية ولكنها كانت تمتلك حضورًا وقبولًا شديدين، وهذا ما جعل شعبيتها تزداد يومًا بعد يوم في قلوب محبيها، حتى صنعت من نفسها ممثلةً رائدة في السينما المصرية، وواحدة من أكثر الممثلات شهرة في الشرق الأوسط.

استمرت مسيرة فاتن الفنية لأكثر من 60 عامًا؛ حيث شاركت في أكثر من 100 فيلم وبرنامج تلفزيوني؛ منها 8 أفلام أدت فيها دور البطولة.

صنعت فاتن اسمها بين نجوم هوليوود لتصبح فنانة دولية، وذلك بظهورها في إنتاج هوليوودي سمي «القاهرة»، كما أنها قدمت في آخر الأربعينات أفلامًا ساهمت في تعزيز مكانتها واسمها لتصبح من أهم وأشهر نجمات الشاشة الفضية؛ منها «ست البيت، كل بيت له راجل، المليونيرة الصغيرة» وغيرها.

تكللت مسيرتها الفنية بعدد كبير من الجوائز؛ حيث حصلت على الجائزة الخاصة في مهرجان موسكو السينمائي الدولي ووسام الاستحقاق اللبناني، بالإضافة لحصولها على وسام العظمة من الرئيس المصري أنور السادات عام 1976، وغيرها من الجوائز.

رحيل فاتن حمامة

رحلت سيدة الشاشة العربية فاتن حمامة يوم 17 يناير في عام 2015، عن عمر يناهز 83 عامًا.

في ذكرى ميلاد مارلين مونرو الشرق.. حقيقة الخلاف بين فاتن حمامة وهند رستم

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق