أسرة ومجتمع

شركة سدم توقع مذكرتي تعاون للكشف المبكر عن أمراض سكري العين باستخدام تقنية الذكاء الاصطناعي

وقعت شركة سدم، مذكرتين تعاون مع جمعية عناية الصحية ومع جمعية واحة الوفاء لمساندة كبار السن، للكشف عن أمراض سكري العين، من خلال استخدام تقنية الذكاء الاصطناعي،
‏‎وهو أول نظام تقني لتحليل صور شبكية العين آلياً في المملكة العربية السعودية، ومعترف به محليا وعالميا لخدمة مرضى سكري العين.

ويعتبر نظام فريد من نوعه؛ حيث يستخدم التعلم العميق للكشف عن مرض سكري العين وبشكل فوري، محققا الراحة للمرضى ولطبيب العيون، وذلك من خلال التقاط صور الشبكية فقط ودون الحاجة لتواجد استشاري العيون في موقع الفحص أو عن بعد.

وقع عن شركة سدم الرئيس التنفيذي والمؤسس لها الأستاذة الدكتور سلوى بنت عبد الله الهزاع، وعن جمعية عناية الصحية أمينها العام الدكتور سلمان بن عبد الله المطيري، وعن جمعية واحة الوفاء رئيس مجلس الادارة المهندس عبد الرحمن القرعاوي.

من جهتها، قالت دالدكتورة سلوى الهزاع، إنها سعيدة بهذه الاتفاقيتين التي تقدم إسهامات مجتمعية لعدد ٤٠٠٠ مريض سكري في الجمعيتين ضمن المسؤولية المجتمعية لشركة سدم.

وتعد تقنية استخدام الذكاء الاصطناعي الأول على مستوى الشرق الأوسط في الكشف عن أمراض سكري العين، كما ستقدم الشركة الدعم الفني والتقني لأجهزة الكشف المبكر إسهاماً في إنجاح هذه الاتفاقيات، إضافة على تسيير قوافل طبية لجمعية عنايه تستهدف المدن والمحافظات لتقديم خدمات وقائية وكشفيه تهدف إلى تعزيز صحة المجتمع ومكافحة العمى السكري، ولتعزيز تقنية الذكاء الاصطناعي.

وأشارت الدكتورة سلوى إلى أنه قد لوحظ أن الفحص التقليدي المتكرر لمرضى سكري العين، أرهق استشاري العيون، وبالتالي انخفضت جودة العناية بالعيون بشكل ملحوظ، وتعزيزًا للاستفادة من الوقت والمهارات المهنية والاحترافية “لاستشاري العيون” وبحكمة ودقة، وكذلك لإثراء خبراته الجراحية، ولزيادة الكفاءة والإنتاجية، ستقوم شركة سدم بتدريب الطاقم الفني من غير استشاري العيون على هذه التقنية الحديثة. مشيرة إلى أن هذا يأتي انطلاقًا من إستراتيجية شركة سدم في تطوير خدمات الرعاية الصحية للحد من انتشار مرض سكري العين من خلال استخدام تقنية الذكاء الاصطناعي.

وهذا سيساعد علي تقليل وترشيد استخدام الموارد البشرية غير الضرورية للمؤسسات من خلال توفير الرعاية الصحية بطريقة أكثر سهولة وأكثر دقة.
‏‎

وأضافت الدكتورة الهزاع أن التحليل الآلي لصور شبكية العين سيحيل الصحة الرقمية إلى نظام صحي مبتكر وفَّعال ومستدام ومتاح لجميع مرضى السكري، وبالأخص في المناطق النائية التي لا تستطيع الوصول الي المستشفيات التخصصية في الوقت المحدد لسكري العين.

وتعد هذه التقنيه الحديثة من ضمن التحول الصحي الرقمي متناغما كجزء من “رؤية المملكة ٢٠٣٠” الطموحة والواعدة.

اقرأ أيضًا: تفاصيل مبادرة برمج شغفك.. أطلقتها هيئة تطوير الدرعية

الرابط المختصر :

close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى