تحت العشرين

شبح الأفكار الانتحارية يطارد عددًا هائلاً من الأطفال حول العالم

أكدت دراسة عالمية حديثة أن الأطفال دائمًا ما تراودهم الأفكار الانتحارية بطرق مختلفة؛ نتيجة بعض الأمور التي تحدث داخل المنازل.

ونشرت الدراسة نتائجها التي أعلنت أن ما يصل إلى 6,4% من بين ما يقرب من 12,000 من الأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين 9 إلى 10 أعوام، فكروا بالفعل في الانتحار.

ومن ثم، فقد شددت الدراسة على أهمية مراقبة الوالدين لأطفالهم، ومعرفة الأماكن التي يفضلون الذهاب إليها، كما يجب التحدث عن مشارعهم كل فترة، الأمر الذي يعتبر بالغ الأهمية ويمكن العائلة من تجنب شبح الأفكار الانتحارية الذي يراودهم. أطفالك، وماذا يفعلون والتحدث معهم عن مشاعرهم يعد أمرا بالغ الأهمية.

جدير بالذكر، أن الدراسة أوضحت أسباب انتشار التفكير الانتحاري النشط، والتي تعود إلى الاكتئاب الناجم عن الخلافات الأسرية.

اقرأ أيضًا:

دراسة تكشف تأثير قلة فترات النوم على الأطفال

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق