مشاهير الفن

دريد لحام : «أريد أن أرحل.. ولا أخشى الموت»

قال الممثل السوري دريد لحام  إنه لا يخشى التقدم بالعمر، أو من فكرة الموت، وذلك في احتفالية خاصة بعيد ميلاده الـ 87.

وصحح دريد لحام في حديثه عبر برنامج “المختار” الإذاعي، الخطأ المتداول في المواقع الإلكترونية بخصوص عيد ميلاده، مؤكداً أنه من مواليد 9 فبراير عام 1934، وليس من مواليد شهر يناير.

وأوضح أنه  لا يخشى التقدم بالعمر، لأن ذلك هو المسار الطبيعي للحياة، ولكنه يتمنى أن يترك أثراً طيباً يذكره به الناس بعد رحيله عن عالمنا، وختم قوله: “أتمنى أن أرحل لا أن أغيب”.

من ناحية أخرى، لفت إلى أنه لا يحب أن يقدم نفسه ككاتب، ولكن الحقيقة هي أنه شارك بكتابة كل الأعمال المسرحية التي قدمها وهي “غربة، ضيعة تشرين، كاسك يا وطن، وشقائق النعمان”.

وحول إذا كان هناك فكرة لمسلسل يروي سيرة الفنان دريد لحام، اقترح أن يكون اسم المسلسل “المنتمي”، مرشحا ابنه الأكبر ثائر لتجسيد دوره.

وتلقى دريد لحام في الحلقة رسائل مفاجأة في يوم ميلاده من أولاده وأحفاده، وبكى تأثراً بالحبّ والعاطفة التي أظهرتها رسائلهم.

وقال: “أنا ممتن وكتير مرتاح إني خلفت عائلة من هذا النمط.. وأولاد وأحفاد محبين بهذا الشكل، وعارفين كيف بدهن يمشوا بدروب الحياة.. أنا كتير فخور فيكن”.

اقرأ أيضا.. «الرجل الذي باع ظهره» يشق طريقه إلى الأوسكار

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق