مشاهير الفن

جورج خباز يكشف سبب تعرضه للتنمر.. وهذه حقيقة ثروته الكبرى

كشف الفنان والمؤلف والمنتج اللبناني جورج خباز، أنه كان يتعرض في صِغره للتنمر من قبل البعض بسبب شكله.

وأوضح جورج خباز، أنه لم يكن يهتم أو يتأثر، لافتًا إلى أنه لم يكن يحب شكله؛ لأنه كان قصيرًا، ونحيفًا، وملامحه بارزة، وكان ذا أنف كبير -على حد قوله-.

وقال خباز إنه كان يعاني صعوباتٍ تعليمية شديدة ولم يكن متفوقًا بالدراسة مطلقًا، لكن وقتذاك لم يكن يعلم الناس بمصطلح “صعوبة تعليمية”.

وأشار إلى أنه كان في الصغر ومن فرط نحافته سيطير من شدة الهواء خلال أحد الأيام العاصفة لولا أن جاره أنقذه.

وأعلن جورج خباز أنه يعيش حاليًا قصة حب مع إنسانة من خارج الوسط الفني، لكنه لا يعلم ما إنْ كانت القصة ستنتهي بالزواج أم لا؛ لأنه لا يحب القفز فوق المراحل المختلفة.

وعن الأعمال التي ندم على تقديمها، أكد أنه لا يتمنى حذف أي عمل قدمه أو شارك به من تاريخه؛ لأنه يستفيد حتى من أخطائه، لكن العمل الوحيد الذي ندم على المشاركة به كان مسلسل “تقريبا قصة حب” الذي عرض في 2011 بسبب مروره بظروف إنتاجية صعبة، وتغيير المخرج مرتين، وعدم ارتياح المشاركين كافة للعمل.

وعن أكبر أجر إعلاني حصل عليه، أوضح جورج خباز أنه كان 75 ألف دولار، موضحا أنه كان يشترط عند إجراء أي إعلان هو أن يقوم بتأليفه بنفسه؛ لأنه يحب أن يكون أي عمل له واقعيًا ومقتبسًا من مخاوف وتناقضات الناس.

ونفى امتلاك ثروة كبيرة من وراء عمله الفني كما يتردد بعد بنائه بيتا على البحر في منطقة الباترون، لافتا إلى أنه يعيش من تعبه وكده المستمرين منذ 25 سنة دون توقف.

اقرأ أيضًا: قريبا طرح فيلم «امتنان» للفنان خالد الداحم

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى