أسرة ومجتمعاستشارات

جمانة العوفي تكشف أسباب الإصابة بـ «داء الملوك»

أكدت جمانة العوفي؛ إخصائية التغذية العلاجية والسريرية، أن النقرس أحد الأمراض القديمة، وكان يصيب الملوك بصفة خاصة؛ نتيجة إفراطهم في تناول اللحوم، لذا أُطلق عليه “داء الملوك”.

وأوضحت العوفي؛ أن مرض النقرس يعد اضطرابًا أيضيًا ينتج عنه زيادة حمض اليوريك وتراكمه في الجسد، وتبدأ أعراضه على المريض بالتهابات في المفاصل، وتكوّن ما يعرف بالتوفاي Tophi، وهو عباره عن ترسب كريستالات الصوديوم الأحادي اليوريت.

وأوضحت أن حمض اليوريك هو الناتج الأيضي لما يعرف بالبيورين، مع العلم بأن حمض اليوريك يعتبر  من مضادات الأكسدة في الجسم، ولكن ارتفاعه يسبب مضاعفات صحية وخيمة ويصيب بمرض النقرس.

جمانة العوفي تُقدّم روشتة غذائية للسيدات خلال فترة الحمل

وقال العوفي إن النقرس يعتبر من الامراض الشائعة جدًا بين الرجال من عمر 30 وحتى 50 عامًا، ينتج عنه التهاب واحمرار وانتفاخ وارتفاع في حرارة الجسم، ويصبح مكان الإصابة لامعًا، ويكون  النقرس غالبًا في الإصبع الأكبر من القدم أو الكاحل أو الركبة.

وتابعت: “تزداد آلامه أكثر خلال الليل، ويتطوّر مرض النقرس من ارتفاع في حمض اليوريك بدون أعراض على المريض، وبعد ذلك تحدث الإصابة”.

ويُسجل ارتفاع حمض اليوريك بالجسم بـ 7 مليجرامات لكل ديسيلتر للرجال، و 6 مليجرامات لكل ديسيلتر للنساء، وسبب الإصابة بالنقرس يكون إما زيادة إنتاج اليوريت أو قلة إنتاج الكلى لليوريت؛ عن طريق البول.

ولفتت إلى أن هناك عددًا من الأسباب التي تؤدي إلى زيادة إنتاج اليوريت؛ منها تناول اللحوم، كما أوضحنا في بداية المقال، فاللحوم غنية جدًا باليوريت، ولكن بعض الدراسات الجديدة أثبتت أن الاكثار من اللحوم ليس هو العامل الوحيد لزيادة إنتاج اليوريت بل أيضًا كثرة تناول المشروبات الكحولية -تحتوي على  الإيثانول- الذي يلعب دورًا مهمًا في زيادة اليوريت، والإكثار من الفركتوز، كالموجود في العصائر المحلاة و المشروبات المحلاة بشراب الذرة العالي الفركتوز، وأيضًا السمنة.

جمانة العوفي تكشف أسباب الإصابة بالمرارة وطرق الوقاية

وأكملت العوفي: “من ناحية التغذية حال الإصابة بالنقرس، نجد أن تناول منتجات الألبان القليلة الدهون، بالإضافة إلى الخضراوات والحبوب الكاملة، والتقليل من الفاكهة السُكرية أو المضافة إليها السكر، والإكثار من المنتجات الغنية بفيتامين سي كعصير البرتقال ونحوها، كل ذلك يؤدي إلى تقليل خطر الإصابة بداء النقرس”

وشددت خبيرة التغذية العلاجية على أهمية منتجات الألبان لمرضى النقرس؛ بحيث أن الأبحاث خلُصت إلى أنها تحتوي على ما يسمى “الجلايكو مايكرو بيبتايد”، وهو نوع من الأحماض الأمينية الكربوهيدراتية، وأيضًا وجدوا ما يعرف بمادة “جي 600” المستخرجة من دهن الحليب أي أن دهن الحليب مفيد جدًا لهذه الحالة الطبية (لذا يفضل المنتجات قليلة الدهن)، فهذه المادة لديها عامل مضاد للالتهابات والنقرس عبارة عن التهاب في المفاصل أي حالة  التهابية، أيضًا الإكثار من شرب السوائل والمياه؛ لكي نمنع تكون حصوات الكلى المكونة من اليوريت.

ونصحت العوفي بضرورة اتباع نمط غذائي صحي، وتقليل الوزن بطريقة متدرجة وبطيئة في حالة وجود السمنة أو زيادة الوزن، وتجنب تجويع النفس أو الممارسات الخاطئة في الأنمطة الغذائية، التقليل من الأطعمة الغنية بالبيورين وهي منتجات اللحوم بأنواعها والأطعمة البحرية ونحوها.

خبيرة تغذية علاجية تكشف أسباب الإصابة بحب الشباب

وحول العوامل التي تؤدي إلى تقليل إخراج اليوريت عن طريق الكلى، كشفت إخصائية التغذية عن أن هناك بعض الأدوية وبعض الحالات الهرمونية تؤدي لتقليل إخراج اليوريت؛ من بينها كسل الغدة الدرقية أو زيادة نشاطها، وبعض الحالات الأخرى كارتفاع الضغط أو مقاومة الأنسولين، وبعض الحالات الأيضية كالجفاف، الكيتوزز – زيادة عدد الكيتونات في الدم –، زيادة حمض اللاكتيك بالدم، وقد تؤدي بعض المشاكل في الكلى، مثل مرض تكيس الكلى “مرض جيني في الغالب أي وراثي”، الفشل الكلوي، وبعض الأدوية، إلى تقليل إخراج الكلى لحمض اليوريت.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق