جاليري

بروتوكول تعاون بين “البابطين” و”الثقافي الكويتي”

وقع رئيس المكتب الثقافي الكويتي بالقاهرة الدكتور أحمد المطيري، السبت الماضي، بروتوكول تعاون مع مديرة مكتبة البابطين المركزية للشعر العربي سعاد العتيقي لتعزيز التعاون بين الجانبين، بالإضافة إلى افتتاح ركن لـ«البابطين» في مكتبة الملحقية الثقافية.

وأكدت العتيقي، في كلمة لها خلال حفل التوقيع، أهمية التعاون بين المكتبة وسفارة دولة الكويت في القاهرة، ممثلة بالمكتب الثقافي لتعزيز النهضة الثقافية التي يطمح إليها الوطن العربي.

وأضافت أن مكتبة البابطين تؤدي دورًا أكبر من كونها مكتبة لعرض الكتب، مشيرة إلى الندوات الفكرية، والأمسيات، والمحاضرات التي أقامتها المكتبة بمشاركة نخبة من قادة الفكر في الوطن العربي والعالم، إلى جانب إصدار الكتب بمختلف أنواعها الأدبية والتاريخية.

من جانبه، قال الدكتور أحمد المطيري؛ رئيس المكتب الثقافي الكويتي بالقاهرة_ في تصريح على هامش حفل التوقيع_ إن المكتب الثقافي يمثل «منارة ثقافية كويتية بالقاهرة» موضحًا أن الكويت من أولى الدول التي اهتمت بتعزيز الثقافة ونشرها.

وأكد على أهمية التعاون بين المكتب الثقافي ومكتبة البابطين، مبينًا أن المكتبة تلتزم، وفق البرتوكول الموقع بين الجانبين، بإهداء مكتبة الملحقية الثقافية نسخًا من إصداراتها الشعرية، والأدبية، والنقدية، وفي المقابل يقدم المكتب الثقافي نسخًا من رسائل الدكتوراة، والماجستير المتخصصة في: الأدب، والشعر، والنثر، والفلسفة.

وأوضح أن مكتبة الملحقية الثقافية تضم نحو 11 ألف كتاب في مختلف المجالات، إلى جانب 1600 رسالة دكتوراة وماجستير لباحثين كويتيين، قائلًا “لدينا رغبة في فتح المكتبة أمام الجمهور لتكون منارة ثقافية تمثل الكويت”.

وأكد المطيري حرص المكتب الثقافي على تكريم المفكرين، والشعراء، والأدباء المصريين، مشيرًا إلى أن المكتب أقام أمسية ثقافية للشاعر المصري الكبير فاروق جويدة، وكرّمه بإسم سفارة دولة الكويت بالقاهرة.

وخلال الأمسية الثقافية، أكد الشاعر فاروق جويدة عمق الروابط الثقافية القديمة بين مصر والكويت، مشيدًا بالمناخ الثقافي والفكري في دولة الكويت.

وقال جويدة «أحمل للكويت مشاعر حب عميق منذ زمن بعيد» مبينًا أن له عددًا من القصائد كانت تدرس بمدارس الكويت إبان الغزو العراقي، حيث حملت تلك القصائد حينها مشاعر الشعب المصري تجاه الغزو.

وشارك في الاحتفال مدير إدارة الثقافة بالجامعة العربية الدكتور محمد الهاجري، والملحق الثقافي لدولة الكويت بالقاهرة الدكتورة مريم المذكور، وكوكبة من المسؤولين، والأدباء، والمثقفين، وعمداء الكليات بمصر، إلى جانب مسؤولي وموظفي المكتب الثقافي بالقاهرة.

 

الرابط المختصر :

close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

بواسطة
 محمد علواني
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى