اجتماعيات

الموارد البشرية تكشف صور الاتجار بالأشخاص.. وتؤكد: من حق العامل أخذ راحة

شددت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، على حقوق العاملين التي لا يجب التنازل عنها، في الوقت الذي تزداد به جرائم الاتجار بالأشخاص.

وأوضحت “الموارد البشرية” عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، أن العامل من حقه أن يحصل على فترات راحة أثناء العمل، فضلًا عن الاحتفاظ بوثائقه الرسمية.

جرائم الاتجار بالأشخاص

ونشرت الوزارة سلسلة من التغريدات التي تتضمن مقاطع فيديو قصيرة تكشف حقوق العاملين والطرق المثلى للتعامل معهم، ضمن مبادرة “معًا لمكافحة الاتجار بالأشخاص”.

 

كما أشارت عبر “انفوجراف” إلى أن الاتجار بالأشخاص يعد جريمة يعاقب عليها القانون؛ حيث تشمل صور الاتجار بالبشر كل من “تجريد العامل من وثائقه الشخصية، تشغيل العامل دون فترات راحة، الاعتداء لفظيًا أو جسديًا أو ممارسة التمييز، عدم توفير السكن الملائم للعامل، بالإضافة إلى تأخير أجور العاملين أو تحميلهم مبالغ مالية غير قانونية”.

 

وفي الختام، دعت وزارة الموارد البشرية، الجميع إلى المبادرة بالتبليغ عبر تطبيق معًا للرصد أو الاتصال على الرقم 19911 أو إرسال رسالة عبر موقعها الإلكتروني من هـــنـــا

اقرأ أيضًا: «وزارة الموارد البشرية» تتخذ إجراءات للتخلص من ظاهرة التسول

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى