اجتماعيات

«المطلق» يوضح هل صام «النبي» التسع الأوائل من ذي الحجة؟

حسم  الدكتور عبدالله المطلق؛ عضو هيئة كبار العلماء، حقيقة ما انتشر من بعض أهل العلم بأن «الرسول صلى الله عليه وسلم» لم يصم التسع الأوائل من شهر ذي الحجة.

وأكد المطلق، أن حديث السيدة عائشة -رضي الله عنها- الذي استدل به البعض في القول بأن النبي لم يصم الأيام التسعة من ذي الحجة، غير صحيح.
وأوضح أن الصحيح أن سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم-، كان يصوم هذه الأيام، وفقًا لما روته السيدة «أم سلمة رضي الله عنها».
واستدل بحديث النبي: «ما من أيام العمل الصالح فيها أحب إلى الله من هذه الأيام»، وهذا يعني أن الصيام من أفضل الأعمال الصالحة.
وفي نهاية حديثه، دعا المطلق جميع المسلمين إلى استغلال تلك الأيام في القيام بالأعمال الصالحة، والتقرب لله، من خلال ذكر الله تعالى وقراءة القرآن الكريم والصدقة.

وحث عموم الناس على أن يكون لهم نصيب في الأعمال التي يتجاوز نفعها كخدمة الناس وقضاء حوائجهم وتعليم القرآن وغيرها.
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق