رموز

الأردنية “هبة شبروق” تشارك في منتدى سفراء النساء بأمريكا

نجحت المهندسة الأردنية هبة شبروق في المشاركة في منتدى سفراء النساء بأمريكا، وخلال كلمتها عرضت “شبروق” للجهود الملكية في تمكين الشباب والنساء في الأردن.

وبينت “شبروق” أنها المشاركة الوحيدة من الأردن في هذا المنتدى؛ والذي انعقد في كلية الأعمال، بجامعة ساوثرن ميثودست، في مدينة دالاس الأمريكية.

وأضافت أن المنتدى ضم 31 امرأة من 22 دولة من بينها: المكسيك، وأمريكا، وجامايكا، ولبنان، ومصر، وزيمبابوي، وجورجيا، والصين، والكاميرون، وطاجكستان، ونيجيريا، وغيرها إضافة إلى الأردن.

وأكدت أن المشاركات مثّلن عددًا من القطاعات مثل: القانون، والتمويل، والاقتصاد، وتكنولوجيا المعلومات، والعلاقات الدولية، والتعليم، والعلوم السياسية، والطب، والتمريض، والموسيقى، وإدارة الأعمال، والهندسة.

وأشارت إلى أن المنتدى يحدد كل عام هدفًا لانعقاده، وكان الهدف منه هذا العام هو توطيد العلاقات التعاونية بين النساء من مختلف الجنسيات والقطاعات؛ لتعزيز مبدأ مفاده أن: التعاون يُعطي مخرجات اقتصادية، واجتماعية، وتجارية أفضل.

ولفتت هبة شبروق إلى أن المنتدى ضم متحدثين أمثال: رانيا اندرسون؛ مستشارة الأعمال اللبنانية الأصل وصاحبة الكتاب الشهير UNDETERRE، ومديرة مبيعات في شركة جوجل المكسيك، وبطلة القفز العالي في أولمبياد 2016 وغيرهن من رائدات الأعمال على مستوى العالم.

وأكدت أن المشاركات ناقشن دور التكنولوجيا في تسويق المنتجات، وتلبية رغبات الزبائن، من خلال زيارة شركة ماري كاي، ومناقشة دور التكنولوجيا مع الإدارة العليا، خصوصًا في قطاع منتجات العناية بالبشرة.

وبينت أن المنتدى ضم العديد من ورش العمل في مجالات: القيادة، وتمكين المرأة، وسياسات التغيير، ومهارات التأثير، ومهارات الخَطَابة بأسلوب قصصي.

وعن مشاركتها في المنتدى، أكدت أنها الأردنية الوحيدة في المنتدى والمهندسة الوحيدة في المجموعة، وأنها حاولت التعريف بثقافة الأردن، وأبرز الأماكن بها، والجهود الملكية في تمكين النساء بالأردن.

وبينت أنها قدّمت عرضًا خلال ورشة مهارات الخطابة لمشروع “عزوة”؛ الذي حقق مركزًا متقدمًا كأفضل مشروع تكنولوجي على مستوى العالم، يهتم بالأيتام باستخدام منصة إلكترونية، ومناقشة مشاريع مستقبلية مع نساء من مختلف الدول لدعم الفتيات اليتيمات.

يُذكر أن المهندسة هبة شبروق هي إحدى الفتيات الأردنيات الخمس اللواتي حققن المركز الأول في أكبر تجمع للنساء التكنولوجيات؛ والذي أقيم العام الماضي في الولايات المتحدة الأمريكية، واستطعن أن يحصلن على تمويل لتنفيذ مشروعهن؛ والذي أطلقن عليه اسم ‘عزوة’ والذي يحاول أن يقدّم مساعدة لليتيمات في الأردن.

الرابط المختصر :

close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى