اجتماعيات

إيقاف بدل الغلاء ورفع القيمة المضافة.. والمواطنون: «سمعًا وطاعة في المنشط والمكره»

أعلنت وزارة المالية، في الساعات الأولى من صباح اليوم عن إيقاف بدل الغلاء ورفع القيمة المضافة بنسبة 15%؛ في إطار إجراءات الحد من تفاقم الآثار السلبية لأزمة كورونا من مختلف جوانبها الصحية والاجتماعية و الاقتصادية .

إيقاف بدل الغلاء

وقال محمد بن عبدالله الجدعان؛ معالي وزير المالية ووزير الاقتصاد والتخطيط المكلّف، إن تلك الإجراءات هامة و تستهدف حماية اقتصاد المملكة لتجاوز أزمة جائحة كورونا العالمية غير المسبوقة وتداعياتها المالية والاقتصادية بأقل الأضرار الممكنة.

وأوضح أنه تقرر إيقاف بدل غلاء المعيشة بدءًا من شهر (يونيو) لعام (2020م)، وكذلك رفع نسبة ضريبة القيمة المضافة من (5%) إلى (15%) بدءًا من الأول من شهر (يوليو) لعام (2020م).

وأشار إلى أنه، تم تشكيل لجنة وزارية لدراسة المزايا المالية التي تصرف لجميع العاملين والمتعاقدين المدنيين ومن في حكمهم الذين لا يخضعون لنظام الخدمة المدنية في الوزارات والمصالح والمؤسسات والهيئات والمراكز والبرامج الحكومية، والرفع بالتوصيات خلال (30) يومًا من تاريخه.

اقرأ أيضًا.. قرار جديد بـ«العمل المرن» في القطاع الخاص لتحقيق المصلحة العامة

وقال «الجدعان»: «إننا أمام أزمة لم يشهد العالم مثيلاً لها في التاريخ الحديث، من أهم سماتها عدم اليقين وصعوبة معرفة واستشراف مداها وتداعياتها في ظل تطورات يومية تتطلب من الحكومات التعامل معها باليقظة والقدرة على اتخاذ القرارات الملائمة في الأوقات المناسبة وسرعة الاستجابة والتكيف مع الظروف بما يحقق المصلحة العامة وحماية المواطنين والمقيمين».

من جانبهم، رفع المواطنون شعار «سمعًا وطاعة في المنشط والمكره»؛ ردًا على هذه القرارات للتأكيد على دعم الحكومة في إجراءات الحد من آثار كورونا.

وتصدر وسم :«سمعًا وطاعة في المنشط والمكره» منصة «تويتر» ليصبح الأكثر تداولًا خلال الساعات الماضية؛ حيث حمل رسائل التأكيد على دعم تلك القرارات، ووقوفهم بجانب الوطن في هذه الأزمة لحين علاج آثارها؛ لطالمات اتخذت الحكومة العديد من القرارات لدعم المتضررين خلال الأسابيع الأولة من انتشار الفيروس.

 

اقرأ أيضًا..هل تتوقف الخدمات البريدية في العشر الأواخر من رمضان؟

الرابط المختصر :

close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى