مشاهير الفن

ياسمين عبد العزيز تكشف أسرار أزمتها: «أنا مُت ودعاء يوم عرفة نجاني»

بعد مرور أشهر على أزمتها الصحية التي تعرضت لها، كشفت الفنانة ياسمين عبد العزيز، كواليس هذه الفترة التي كادت أن تنهي حياتها.

وحكت ياسمين عبد العزيز؛ في أول لقاء تليفزيوني لها بعد أزمتها الصحية: أنها في البداية، كانت ستخضع لعملية جراحية بسيطة اعتادت عليها لمدة سنوات، نظرًا لإصابتها بمرض يلازمها منذ الصغر.

وقالت: دخلت أعمل عملية عادية عملتها أكتر من مرة، وأول مرة عملتها وأنا عندي 16 سنة، كانت هتاخد ساعتين ونص وهخف بعد يومين تلاته.

وأضافت: بعد الانتهاء من العمليات شعرت بوجع مبالغ فيه، إلا أن الجميع أعتقد أنه «دلع» على حد وصفها، مضيفة: كانوا فاكرين إني بدلع، رغم أني ست مبتدلعش.

وتابعت: بعد مرور 3 أيام من العملية الأولى، اكتشف الأطباء أنني تعرضت إلى ثقب في القولون، مضيفة: “القولون أتخرم وجسمي كله اتسمم، والدكاترة قالوا لازم أعمل عملية تانية، ولو مدخلتش بعد ساعة أنا خلاص كده هموت”.

واستدركت ياسمين عبد العزيز: “الدكتور اللي أنقذ حياتي، قالي بعدين إنه داخل العملية وكان عارف إني خلاص هموت ومفيش أمل”.

وأكدت أنها استسلمت للأمر وكانت تشعر بوجع كبير، وقالت: أنا أصلا مت، وربنا أحياني، كنت حاسه إني داخلة العمليات ومش هطلع، بعد العملية دخلت العناية وحطوني على جهاز اللي بيتحط عليه بيطلع ميت.

وأضافت أن الوضع كان سيئًا للغاية، والجميع ينتظر موتها، حتى جاء يوم عرفة، موضحة: “أنا كنت ميته، ودخل حد سمعته بيقول النهاردة يوم عرفة وأنا خليت الناس كلها تدعيلك، بعد اليوم ده حالي اتبدل، وخرجوني من العناية، والسبب الدعاء”.

كذلك قالت الفنانة المصرية، إنها مرت بعد ذلك بعدة عمليات، استكملتها في سويسرا، ورفضت أن تعود إلى مصر إلا بعد تعافيها تمامًا.

اقرأ أيضًا: صبحة بغورة تكتب: الثقافة العاطفية.. فـن وعلم لحل الخلافات الزوجية

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى