اجتماعيات

مزاد نادي الصقور السعودي الثاني يتجاوز النصف مليون ريال في الليلة الـ25

تجاوزت حصيلة الليلة الـ 25 من مزاد نادي الصقور السعودي الثاني، الذي ينظمه النادي بمقره بملهم (شمال الرياض) مبلغ نصف مليون ريال، إذ عقدت أربع صفقات مقابل 508 آلاف ريال؛ ليصل إجمالي الصفقات إلى 7.801.000 ريال.

وجاءت البداية مع الصقر الأول شاهين فرخ طرح عمق جنوب القنفذة للطواريح محمد بن يحيى الهلالي وعلي بن يحيى الهلالي ومحمد بن سويدي الكيادي وجابر بن يحيى الهلالي، وبِيعَ بمبلغ 60 ألف ريال.

فيما بيع الصقر الثاني شاهين فرخ طرح الشعيبة للطاروحين عقيل بن سالم القثامي وسالم بن عقيل القثامي بمبلغ 47 ألف ريال.

بعدها جاء الدور على الصقر الثالث شاهين فرخ طرح رابغ للطاروح سعود بن عبدالمحسن الحربي وعبداللطيف بن هريسان البلادي وسامي بن محمد المحمدي ومراد بن حميدان الجحدلي؛ حيث شهدت المزايدة عليه منافسة قوية قبل بيعه بمبلغ 180 ألف ريال .

وجاء ختام الليلة أكثر إثارة مع الصقر الرابع شاهين فرخ طرح المجيرمة للطاروح علي بن عمر الشنبري، وبِيعَ بمبلغ 221 ألف ريال.

ويوفر المزاد مجموعة من المزايا للطواريح المشاركين، حيث تستقبل فرق النادي الخمس في المناطق (الوسطى، والشرقية، والشمالية، والغربية الشمالية، والغربية الجنوبية) مالك الصقر الذي جرى طرحه (صيده أو شبكه) في كل منطقة.

وتفحص فرق النادي الطير وتوثق الطرح، في حين يتكفل نادي الصقور السعودي بتأمين السكن والنقل لمُلَّاك الصقور (الطواريح) إلى مقر المزاد.

ويجري المزاد على الصقور (الطواريح)، في مزاد تنافسي مباشر وسريع يبث على القنوات التلفزيونية الناقلة والبث المباشر لحسابات النادي من خلال منصات التواصل الاجتماعي، دون أن تخضع عملية البيع والشراء لأي رسوم.

وبعد بيع الصقر تُستخرج له شهادة تصدير، بالإضافة إلى تركيب الحجل الإلكتروني للصقور، إلى جانب إصدار الوثائق الرسمية لإنهاء إجراءات البيع.

اقرأ أيضًا: المملكة تستعرض تقنيات إعادة تدوير ثاني أكسيد الكربون في قمة المناخ

الرابط المختصر :

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى