حوارات

مالك مصنع “المدينة المنورة للعطور”: توارثت مهنتي عن أجدادي.. والعطر الشرقي الأفضل عالميًا

 عمار حمدان: صناعة العطور أصبحت علمًا.. والياسمين المصري رقم 1 بالعالم

-مالك مصنع عطور المدينة: تيمنتُ بمدينة رسول الله.. والمملكة ساهمت بنشر العطور عالميًا

-عمار حمدان: بعض أنواع الكحول المستخدم بالعطور تُسبب أمراضًا.. والأفضل “الإيثانول”

-مالك مصنع عطور المدينة: السعودية أثرت سوق العطور الشرقية

تُعد صناعة العطور واحدة من الصناعات التى تميز بها العرب منذ عدة قرون، وحازت العطور العربية منذ ذلك الزمان شُهرة واسعة بأسواق العطور العالمية.

ومنذ القدم والعطور تُعد مكونًا أساسيًا من مكونات الشخصية العربية، التي نشأت على حُب الطِيب والعطور، تيمنًا بسنة النبي محمد -صلى الله عليه وسلم- وأصبح للعطور العربية قيمتها خارج الوطن العربي، في أعقاب تزايد الطلب عليها.

وللحديث حول حجم سوق تجارة العطور بالشرق الأوسط، وأسرار هذه الصناعة العريقة، حاورت “الجوهرة” عمار حمدان؛ الأردني الجنسية، مالك مصنع عطور المدينة؛ للتعرف على جديد العطور هذا العام.

وإلى نص الحوار:-

عملي بصناعة العطور أبًا عن جد

* كيف أتتك فكرة إنشاء مصنع المدينة المنورة؟

أطلقنا اسم عطور المدينة على المصنع، تيمنًا بمدينة رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وفكرة الإنشاء جاءت من عملنا في هذه المهنة النبيلة أبًا عن جد؛ فكان التطور الطبيعي لتلك المسيرة أن يكون افتتاح مصنعنا في مصر عام ٢٠٠٤؛ تتويجًا لمجهودات عظيمة بُذلت من أجيال عديدة للوصول إلى أفضل عطر ممكن يناسب جميع الأعمار والأذواق، فنحن نعتبر أنفسنا مسؤولين عن عطرك وعن تميزك.

*كم عدد فروع الشركة في مصر؟

لدينا في مصر أربعة فروع، في “القاهرة والدلتا والإسكندرية والصعيد”، ولدينا فريق مبيعات محترف لتلبية طلبات العملاء في جميع أنحاء الجمهورية، ونشارك يوم نوفمبر المقبل، بجناح في معرض إيجي بيوتي، وندعو عشاق العطور العربية لزيارة جناحنا بالمعرض؛ لاستكشاف جديد العطور الشرقية.

*ما هو جديد منتجات الشركة هذا العام؟

الشركة تسعى للتوسع في إنتاج عطور النيش، وهي عطور تتميز بإنتاجيتها المحدودة للغاية من حيث العدد؛ وتباع لدى تجار معينين حول العالم؛ نظرًا لجودتها العالية.

كما نهدف للتوسع في إنتاج عدد من العطور؛ ومن بينها “love heart” و”the king”.

*ماذا عن مشاركة الشركة بجائزة الأنف الذهبية؟

ندعم وبقوة مسابقة “الأنف الذهبية”، ويشارك بها سنويًا عددٌ من العاملين في مجال صناعة العطور، وسبق لنا تكريم بعض المشاركين بها، ومنحهم جائزة مالية.

بعض أنواع الكحول المستخدمة في صناعة العطور تسبب أمراضًا

*هل هناك أضرار صحية للكحول المستخدم في صناعة العطور؟

يستخدم صُناع العطور في العادة كحول إيثانول طبيًا، وهو من أفضل وأجود انواع الكحول على مستوى العالم، وبالفعل هناك بعض أنواع الكحول تسبب أمراضًا للجلد والعين، وهو كحول يسمى “ميثانول”، مستخرج من مخلفات البترول والمصانع، وغير آمن ولا صحي أو صالح للاستخدام الآدمي، وتنبع خطورته من كونه يباع بأسعار رخيصة.

كما أن هناك نوع كحول آخر يسمى “إيثانول”، وهو كحول طبي مستخرج من المواد الطبيعية، مثل البنجر والذرة  والمولاس المستخرج من مادة السكر، وهو صحي وآمن وغير مضر، بل هو المستخدم والمُعتمد عالميًا في شركات صناعة العطور والأدوية.

 

*بمَ تتميز منتجات مصنعك عن المنافسين؟

السبب يعود للحرفية العالية في العمل بكل خطوط الإنتاج المستخدمة في تصنيع العطر لدينا، كما أننا نمتلك فريق تصنيع مُدّربًا للعمل على أفضل أنواع الخلطات العطرية في مصنعنا؛ ولذلك لا تجد اختلافًا في رائحة العطر مع تكرار السنوات؛ لأن تصنيعه يتم وفق معادلات دقيقة جدًا للحفاظ على جودة واتجاه العطر، كما أننا نمتاز أيضًا بتصميم عطور مميزة للعملاء حسب الطلب وإمكانية التصنيع للغير داخل مصانعنا، بأفضل جودة وسعر ممكن.

*ما هو الجديد بسوق العطور العربي هذا العام؟

سوق العطور مَعين لا ينضب، فكل يوم تجد العديد من الابتكارات في مجال الماكينات المستخدمة في تصنيع العطور، وكذلك الأنواع الجديدة على مستوى العالم، فاليوم أصبح العطر علمًا يعكس شخصية الفرد وسلوكه وميوله؛ لذلك من الرائع أن تجد كل ذلك في زجاجة عطر.

الياسمين المصري الأفضل عالميًا

*كم يبلغ حجم سوق العطور بالوطن العربي؟

أعتقد أن حجم المبيعات في سوق العطور في العالم العربي يُقدر بمئات الملايين من الدولارات، ويعود ذلك للثقافة الجيدة لدى محبي العطور، ورغبتهم في الاستمتاع بروائح العطور في كل أنحاء الوطن العربي، ونرى أيضًا أن البيئة العربية هي بيئة خصبة لإنتاج المواد الأولية الداخلة في تصنيع العطور، فمثلاً أفضل أنواع الياسمين الموجود في العالم هو الياسمين المصري.

*كيف أثرت السعودية سوق العطور الشرقية؟

للملكة العربية السعودية والخليج العربي فضل كبير في انتشار العطور، خاصةً الشرقية، على مستوى العالم، والكل يرى جيدًا كيف تتسابق الشركات العالمية، وبيوت الأزياء، لعمل أفضل العطور الشرقية للمنافسة على كسب ثقة المستهلك في الوطن العربي الكبير.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق