منوعات

لهذه الأسباب.. سافر إلى القاهرة وأبو ظبي في رمضان

يُقبل العديد من المسلمين حول العالم على السفر، تزامنًا مع بداية شهر رمضان الكريم، خاصة أن هذا الشهر يكون فرصة للحصول على إجازة من عناء العمل، والتقاء الأهل والأقارب، فضلًا عن أن الصائمين يفضلون قضاءه في جو مليء بروحانيات الشهر الكريم.

ومن هذا المنطلق قررت، وكالة السفر عبر الإنترنت في إفريقيا والشرق الأوسط “Travelstart”، أن تبادر بتقديم شيء مختلف لجميع المسافرين خلال شهر رمضان، والذي يبدأ بعد أيام، من خلال تشجيعها المسافرين حول العالم على زيارة وجهات جديدة، بما في ذلك القاهرة وأبو ظبي وماليزيا ولندن وكيب تاون، وسيتم الإعلان عن خصومات خاصة وقسائم وهدايا للمسافرين على أساس أسبوعي طوال شهر رمضان.

ولأسباب عديدة، تضع Travelstart هذه المدن كأولوية قصوى للمسافرين خلال شهر رمضان، منها الاستمتاع بالتجمعات مع العائلات والمعارف خلال شهر رمضان، حيث توجد العديد من الفرص لترتيب الأنشطة المسائية التي تجمع بين الدينية والعائلية؛ حيث تكون المشاركة على مدار السنة في دورة العمل والحياة بشكل عام.

وهناك أسباب أخرى للسفر خلال شهر رمضان، وهي الهروب من الحرارة الشديدة في بعض أنحاء الشرق الأوسط، وخاصة في منطقة الخليج التي تشهد ارتفاعًا في درجات الحرارة في أوائل الصيف، والسفر خلال شهر رمضان إلى الدول ذات درجات الحرارة المعتدلة أو الباردة.

وبالنسبة للأجانب الذين يعيشون في البلدان العربية، والذين يرون حرجًا كبيرًا في تناول الطعام أو الشرب خلال شهر الصوم ، من المهم أيضًا قضاء عطلاتهم خارج تلك البلاد خلال شهر رمضان.

Travelstart
من جهتها، قالت “Paulina Klotzbuscher”؛ كبير المسؤولين الرقميين لأكبر علامة سفر عبر الإنترنت في إفريقيا، إن “Travelstart دخلت سوق الشرق الأوسط في عام 2014 ومنذ ذلك الحين نمت أعمالها بنسبة 150% في العام الماضي وحده”، بالإضافة إلى أن “مكاتب Travelstart موجودة في دول مجلس التعاون الخليجي والقاهرة ودبي، ولديها قاعدة عملاء متنامية.

وقالت “Travelstart” في بيانها إن الوجهات المقترحة وغيرها الكثير، ستشمل العديد من الخصومات والقسائم والهدايا للمسافرين، خاصة على أساس أسبوعي في رمضان، بما في ذلك تلك الوجهات:

القاهرة

رؤية الفوانيس والأضواء الملونة في شوارع القاهرة خلال رمضان، هو أمر ممتع ومبهج للصائمين، فالقاهرة تنبض بالحياة بعد غروب الشمس، مع جو رائع في الهواء.

وهناك أسواق خاصة تتوفر هذا الشهر، والطعام هو الهدف الرئيس للصيام، ويقع في العديد من شوارع وسط المدينة وحتى في المدن الجديدة ومراكز التسوق الكبيرة، التي تضم أرقى وأشهر المطاعم والمحلات التجارية ذات الماركات العالمية من الملابس.

ويمكن أداء صلاة التراويح في المناطق الأثرية في الحسين والسيدة زينب، ثم الجلوس في المقاهي الأكثر شعبية في المنطقة العربية والعالم.

ويبدأ السحور بعد الساعة 12 صباحًا، ويمكن تناوله في العديد من الأماكن ذات الطابع الأثري، تليها صلاة الفجر في الحسين أو السيدة زينب، وهما أشهر منطقتين يتم زيارتهما في رمضان.

أبو ظبي

تتميز أبو ظبي بمساجدها، وهندستها المعمارية الرائعة وقبابها الهائلة وتصميماتها الأكثر تعقيدًا، مع وسائل الراحة والميزات الحديثة.

وهناك واحد من أكثر الأشياء المدهشة وهو مركز جامع الشيخ زايد الكبير، أكبر مسجد في البلاد وثالث أكبر مسجد في العالم، مع 82 قبة، والذي يتسع لأكثر من 40 ألف مصلي في وقت واحد، تخيل أداء صلاتك المسائية في رمضان في مكان وجميل مثل هذا، خاصةً مع غروب الشمس، حيث ترى العبارات المكتوبة بالخط العربي تتلألأ على جدران المسجد.

الرابط المختصر :

close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى