اجتماعيات

للمرة الثانية.. جامعة الأمير محمد بن فهد تحقق إنجازًا عالميًّا

استطاعت جامعة الأمير محمد بن فهد، أن تحقق إنجازًا عالميًّا، للمرة الثانية، بعد إدراجها ضمن قائمة الجامعات المصنفة عالميًّا، وفق تصنيف مؤسسة التايمز.

جامعة الأمير محمد بن فهد

وتمكنت الجامعة في تحقيق رقمها القياسي الثاني في إطار تأثير الجامعات العالمية «Times higher education impact ranking 2022»، وذلك بعد أن جاءت ضمن التصنيف 101- 200، على مستوى جامعات العالم من أصل 1406.

 

فيما جاءت الجامعة في المرتبة الثانية على مستوى 22 جامعة سعودية والثالثة على مستوى 162 جامعة من جامعات الوطن العربي.

 

ويقيس التصنيف، أداء الجامعات حسب أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة (SDG)، والتي يقدر عددها بـ 17 هدفًا؛ حيث يتم حساب المؤشرات عن طريق المقارنات المتوازنة لثلاثة مجالات واسعة؛ وهي:

  • البحث Research عن حلول ومعرفة جديدة تتعلق بأهداف التنمية المستدامة.
  • التواصل Outreach عن طريق العمل المباشر مع المجتمع والدولة والعالم.
  • الإدارة/الإشراف Stewardship بواسطة مسؤولية الجامعة عن استهلاكها واستدامتها.

 

جاء ذلك الإنجاز، امتدادًا للإنجازات التي قامت بها الجامعة المتعددة في التصنيفات الأكاديمية، بعد أن حققت إنجازًا عالميًّا من خلال دخولها قائمة أفضل 1000 جامعة حول العالم، وفقًا لتصنيف مؤسسة كيو إس العالمية، بجانب دخولها في قائمة أفضل 50 جامعة ناشئة في العالم، وفقًا للتصنيف ذاته.

 

اقرأ أيضًا: طلاب المملكة ينافسون عالميًا في مسابقة آيسف 2022

الرابط المختصر :

close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى