مشاهير الفن

فيديو| أصالة في مستشفى بهية: «الرجالة بيخافوا مني»

أثارت تصريحات أصالة في مستشفى بهية، خلال الساعات الماضية تفاعلًا كبيرًا على منصات التواصل الاجتماعي؛ حيث تضامن معها عدد كبير من الجمهور بعد حديثها عن إصابتها بشلل الأطفال وهي في عمر الـ 5 سنوات.

وعبرت أصالة في مستشفى بهية لدعم المصابات بسرطان الثدي في مصر، عن سعادتها بتواجدها ودعمها للمحاربات لهذا المرض نفسيًا.

أصالة في مستشفى بهية

وقالت أصالة إنها طلبت زيارة “بهية” كي تستمد الدعم من المحاربات وليس العكس، لأنها كانت مصابة بمرض شلل الأطفال في صغرها، ولذلك هي تشعر بكل المحاربات في تحديهن للمرض.

ولفتت أصالة إلى أن الآلم النفسي يؤثر بشكل أكبر على المصابات، قائلة: “الإنسان في أسوأ أحواله له مفتاح وأنا افتخر كوني واحدة من الناس التي حصلت على مفاتيح قلوب كثيرة حول العالم”.

وتابعت: “تجربتي تستحق أن أحكيها وأن تسمعوها لكل ما تجاوزته من آلام إلى جميع الأصعدة.. وكيف احتفظت بهذه القوة والمحبة”.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Sham Al Zahabi-شام الذهبي (@shamalzahabi) on Nov 11, 2020 at 4:12am PST

واستكملت: “أنا عايشت حالي في فقاعة، رسمتها أنا وعشت فيها وصورتها.. وانفجرت الفقاعة وصرت وحيدة، من وجهة نظري، ولا أعرف كيف أرجع لم حالي وأبني جدار حقيقي كان موجود من الأساس، من أهل وقفوا بجانبي والأصدقاء من كل مكان.. وأنا لدي أصدقاء كثيرون في الوطن العربي، ومحبوبة كما يقولون عني.. وأنا أفتخر أنني واحدة من الناس مسكت مفاتيح قلوب كتير من جميع أنواع البشر”.

وأضافت أنها تعرف أنه سيأتي اليوم الذي تحصد فيه هذا الاستثمار الإنساني الذي زرعته في قلوب كثير من الناس؛ حيث إنها استطاعت أن تسير بالتوازي مع أصالة الفنانة وأصالة الإنسانة، إلى أن أدركت أن الجانب الإنساني في شخصيتها هو الذي جعل الجمهور يؤمن بها ويحبها.

ومازحت الفنانة السورية الحاضرات قائلة، إنها لا تدري لماذا يخاف منها الرجال، مشيرة إلى أن خروج بعض الأشخاص عديمي النبل من حياة الإنسان أمر جيد.

وأطلق محبو الفنانة السورية حملة دعم واسعة للتضامن معها والثناء على خُلقها، بل والإشادة بموقفها الذي يستحق التضامن معها، عقب إعلانها عن إصابتها بمرض “شلل الأطفال” وهي في سن صغيرة.

 

اقرأ أيضًا.. فيديو| والد حسام حبيب يفجر مفاجآت ويكشف مسرب شائعات طلاقه

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى