فوق الستين

زيادة الكوليسترول النافع بطرق طبيعية

قد نسمع كثيرًا عن طرق خفض الكوليسترول، فلا يعلم البعض أن هناك يوجد الكوليسترول النافع الذي ينتجه الكبد بصورة طبيعية، لتحسين كفاءة العمليات الحيوية في الجسم، ومن بينها أداء الدماغ والقلب.

وتعتبر زيادة مستويات الكوليسترول النافع ضرورية للوقاية من الأمراض الخطيرة، مثل النوبات القلبية والسكتات الدماغية.

وتستعرض “الجوهرة” طرق زيادة الكوليسترول النافع في الجسم.

زيت الزيتون
يحتوي زيت الزيتون على مضادات الأكسدة القوية، وأبرزها مركبات البوليفينول، وهي أحد المواد اللتي تمتاز بفعاليتها في منع ارتفاع الكوليسترول الضار في الدم.

الكيتو دايت
يمكن اتباع نظام الكيتو دايت في حالة معاناة البعض من انخفاض مستوى الكوليسترول الجيد في الدم.

ويعتمد على عدد كربوهيدرات أقل؛ حيث وجدت الدراسات أن تناول 50 جرامًا فقط من الكربوهيدرات يوميًا، زاد من مستوى الكوليسترول النافع للضعف.

الطهي بزيوت جوز الهند
يساعد الطهي بزيت جوز الهند في زيادة مستويات الكوليسترول الجيد في الدم، وينصح خبراء التغذية بإضافة 30 مللي أو ملعقتين صغيرتين من زيت جوز الهند على الطعام يوميًا.

تناول الأسماك الدهنية
من المتعارف عليه أن الأسماك الدهنية تحتوي على الأوميجا 3، وهى من الأحماض التي تعمل على رفع مستويات الكوليسترول النافع في الجسم، ويمكن الحصول على الأوميجا 3 من خلال تناول الأسماك الدهنية مثل السلمون والماكريل.

ممارسة التمارين الرياضية
يعزز الأداء المنتظم للتمارين الرياضية من كفاءة الجهاز المناعي في الجسم، ما يحفز الكبد على إنتاج البروتينات اللازمة للعمليات الحيوية، ومحاربة الالتهابات التي تتسبب في زيادة الكوليسترول الضار، خاصًة لدى النساء، لذا يوصي الأطباء بممارسة التمارين الرياضية يوميًا لمدة لا تقل عن 30 دقيقة.

اقرأ أيضًا.. طرق التخلص من مشكلة منع الخبز والأرز لمتبعي الحمية الغذائية

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق