ثقافة

إدراج الأحساء على لائحة التراث العالمي

أقر اجتماع لجنة التراث العالمي الـ 42 ، والمنعقد برئاسة واستضافة مملكة البحرين حتى 4 يوليو/‏‏ تموز القادم، مساء أمس، إدراج واحة الأحساء السعودية، ومدينة قلهات العمانية على لائحة التراث الإنساني العالمي لليونيسكو، وذلك في اليوم الأول لتقييم المواقع المرشح إدراجها على لائحة التراث العالمي.

وجاء إدراج واحة الأحساء على لائحة التراث الإنساني العالمي لليونيسكو، بعد إدراج مدائن صالح (عام 2008)، والدرعية التاريخية (2010)، وجدة التاريخية (عام 2014)، والنقوش الصخرية في حائل (عام 2015) والمسجلة على قائمة التراث العالمي باليونيسكو، والتي نظرًا لقيمتها التاريخية والحضارية، تعد مصدر إشعاع حضاري، وجذب سياحي متميز على مستوى العالم في السعودية.

وتقع الواحة في محافظة الأحساء، وينمو فيها أكثر من مليون ونصف المليون نخلة، وتعد أكبر واحة نخيل محاطة بالرمال في العالم، تقام بجوارها أعمال زراعية واسعة لوفرة المياه، والعيون العذبة فيها.

ويشتمل الموقع على عدة معالم، وهي: مسجد جواثى، وقصر إبراهيم، وقصر صاهود، وقصر محيرس، وقصر أبو جلال، وميناء العقير، وجبل قارة، وسوق القيصرية.

وتنظر لجنة التراث العالمي،خلال هذه الدورة، في ترشيحات 28 موقعًا جديدًا؛ لإدراجها في قائمة التراث العالمي، كما تنظر في حالة صون 157 موقعًا مدرجًا من قبل في القائمة، ومنها 54 موقعًا مدرجًا في قائمة التراث العالمي المعرض للخطر.

 

الرابط المختصر :

close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

بواسطة
 محمد علواني
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى