اجتماعياتمنوعات

أولمبياد طوكيو 2020.. صورة شقيقين من سوريا تُبكي الملايين

انطلقت فعاليات شقيقين أولمبياد طوكيو 2020 التي تم تأجيلها بسبب جائحة كورونا التي أربكت العالم العام الماضي، وسط اهتمام عالمي كبير.

وخطف حفل أولمبياد طوكيو 2020 الأنظار إليه لما تضمنه من فعاليات مٌبهرة وتجهيزات عالمية أثارت إعجاب عشاق الرياضة حول العالم.

أولمبياد طوكيو 2020

ولكن المشهد الذي تربع على أهم مشاهد الافتتاحية، هو ذلك المشهد المؤثر الذي تسبب في بكاء الملايين حول العالم الذي اجتمع فيه شقيقين فرقتهما الحروب من سوريا.

فكانت لحظة لقاء شقيقين سوريين، أحدهما يلعب ممثلا عن بلاده سوريا، والآخر يلعب لصالح فريق اللاجئين تحت العلم الأولمبي، هي اللحظة الأهم في الافتتاح.

أولمبياد طوكيو 2020
أولمبياد طوكيو 2020

والتقطت عدسات المصورين لحظة عناق الشقيقين محمد وعلاء ماسو خلال حفل الافتتاح، فيما أثارت اللقطة تعاطف الكثيرين عبر الشبكات الاجتماعية.

ويمثل سوريا محمد ماسو لاعب الترايثلون، فيما يشارك شقيقه السباح علاء ماسو ضمن فريق اللاجئين؛ حيث يحمل علاء ماسو صفة لاجئ في ألمانيا.

وحسب تصريحات سابقة له، قال علاء ماسو إنه راسل المنتخب السوري للمشاركة باسمه في البطولات الدولية في 2018، إلا أنه لم يلق اهتمامًا بطلبه. في حين طلب الانضمام إلى فريق اللاجئين في 2019.

ويبلغ عدد السوريين في فريق اللاجئين تسعة، من بينهم السباحة يسرى مارديني، التي سبق أن شاركت مع الفريق أولمبياد ريو دي جانييرو 2016.

اقرأ أيضًا: «أجيليتي» تتبرع للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في ماليزيا والأردن

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى