أسرة ومجتمعاستشارات

أضرار إزالة شعر الأنف على الصحة

كشف الدكتور محمد الصامل؛ استشاري جراحة الأنف والأذن والحنجرة، أضرار إزالة شعر الأنف على الصحة.

أضرار إزالة شعر الأنف

وطالب، في تصريحات صحفية له، بضرورة الإقلاع عن عادة إزالة شعر الأنف، لما تسببه من أضرار على الصحة العامة.

وقال: إن شعيرات الأنف تعمل على تنقية الهواء من الأتربة والغبار والحشرات، بالإضافة إلى أنها تحافظ على الجهاز التنفسي.

وأوضح أن الأنف تقع في منطقة يطلق عليها «مثلث الخطر»، لهذا السبب يجب عدم العبث بها والتوجه إلى الطبيب المختص عندما يتواجد أي حرارة أو تضخم في الأنسجة.

وحصر استشاري جراحة الأنف والأذن والحنجرة، مخاطر إزالة شعيرات الأنف، في الآتي:

– جروح صغيرة.

– نشوء حبوب داخل الأنف.

– حدوث التهابات من الممكن تنتقل إلى الدماغ،  لأن الأوردة الدموية الموجودة في الأنف  مرتبطة مباشرة بالأوردة المتواجدة في الدماغ وذلك لعدم وجود فلاتر بينهم.

في النهاية، نصح من لديهم كثافة في شعر الأنف، بقص الشعر الزائد بمقص نظيف، أو من خلال ماكينات الحلاقة المخصصة بقص الشعر والتي تتميز بحماية الجلد.

اقرأ أيضًا: التخفيف من مشاكل المعدة بـ3 أطعمة سهلة الهضم

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى