وجهات سياحية

أشهر الأحياء الشاهدة على يوم التأسيس ونهضة المملكة

تُعيد المملكة اليوم الثلاثاء، إحياء ذكرى يوم التأسيس الدولة السعودية الأولى، والذي يعود إلى 22 فبراير عام 1139هـ (1727م).

ويشهد اليوم، عددًا ضخمًا من الفعاليات ومظاهر الاحتفال بيوم التأسيس، الذي تم اعتماده إجازة رسمية في المملكة، ليستطيع المواطنون إعادة إحياء تاريخ تأسيس المملكة.

الأحياء الشاهدة على يوم التأسيس

ويرغب الكثير من المواطنين، في جولة لزيارة أهم المعالم الآثرية والأحياء الشاهدة على تأسيس الدولة السعودية الأولى على يد الإمام محمد بن سعود.

وتستعرض الجوهرة في السطور التالية، أهم الأحياء والمدن الشاهدة على تاريخ تأسيس الدولة السعودية الأولى في عام 1139 هجريًا.

اقرأ أيضًا: أماكن فعالية نجناج.. عودة إلى جلبة الأسواق الشعبية وأصالتها في يوم التأسيس

قلب السعودية الأولى النابض

كانت الدرعية عاصمة الدولة السعودية الأولى، لذلك فهي من أهم المعالم في المملكة التي يقصدها الكثير من الزائرين للعودة إلى الماضي.

فيمكنك التوجه في جولة سريعة لزيارة الدرعية، التي تحمل أركانها عبق الماضي، الذي يمكنك استشعاره بمجرد الوصول إليها.

فكانت ولازالت أحد أهم المناطق المؤثرة في الممكلة، فقديمًا استطاع الإمام محمد بن سعود، أن يجعل الدرعية مركزًا حيويًا للتجارة، ورمزًا للازدهار الاقتصادي والثقافي، والآن تولي الحكومة الرشيدة المنطقة، اهتمامًا بالغًا لجعلها أكبر مشروع تراثي وثقافي في العالم.

كذلك، يعد حي طريف، من الأحياء الرائعة الشاهدة على تاريخ المملكة، على مدار 3 قرون، والتي تتمتع بطابع فريد وخاص.

فلا يمكنك تفويت يوم التأسيس دون زيارة حي طريف قلب السعودية الأولى النابض، والذي أدرجته منظمة اليونسكو في قائمة التراث العالمي، إقرارًا منها بالقيمة التاريخية لهذا الموقع الأثري العريق.

وفي هذا الحي، تقع الكثير من المعالم الآثرية التي يمكن زيارتها وعلى رأسها قصر سلوى وجامع الإمام محمد بن سعود.

كذلك، يعد حي غصيبة من الأحياء التاريخية الشاهدة على تأسيس الدولة السعودية الأولى، والذي يمكنك زيارته اليوم.

ويقع حي غصيبة التاريخي شمال الدرعية عند التقاء شعب فليقل بوادي حنيفة، ويعتبر من أقدم الأحياء في الدرعية، ويبعد عن حي الطريف حوالي 2كيلو.

وحي غصبة مكون من ثلاثة أسوار على شكل مثلث، ويتوسط السور الشرقي البوابة الرئيسية.

ومن أشهر الأحياء التي شهدت تأسيس الدولة السعودية الأولى،  حي السريحه، والذي اكتسب أهميته من أنه كان مركزًا لإقامة كبار رجال الدولة، ويقع شمال حي البجيري، ويجاوره أحياء أخرى مثل العودة والبليدة والظهيرة.

 

وجاء اعتماد يوم 22 فبراير، ذكرى ليوم التأسيس في المملكة، لإبراز العمق التاريخي والحضاري الذي تتمتع به المملكة، فضلًا عن إحياء ذكرى تأسيس الدولة السعودية الأولى على يد الإمام محمد بن سعود، والتذكير بإنجازاته التي استكملها ملوك المملكة على مدار 3 قرون.

وتسعى القيادة الرشيدة من خلال يوم التأسيس، إلى تعزيز قيم الانتماء والولاء والوفاء في نفوس الأجيال الحالية، والأجيال القادمة.

 

اقرأ أيضًا: «لبسنا يوم بدينا».. ما هي أزياء يوم التأسيس التراثية للرجال والنساء؟

 

الرابط المختصر :

close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى