مشاهير الفن

أزمة مدفن رجاء الجداوي تشتعل وابنتها غاضبة: «المهم اللي تحت»

مازالت أزمة مدفن رجاء الجداوي التي رحلت مؤخرًا عن عالمنا، إثر إصابتها بفيروس كورونا، تأخذ حيزًا كبيرًا من الاهتمام، بعد الانتقادات الواسعة التي انهالت على ابنتها أميرة مختار.

وأعربت أميرة عن دهشتها بشأن الانتقادات التي وجهت إليها، عقب إعلانها إخلاء مسؤوليتها من سوء حالة مقبرة والدتها التي اقتحمتها الحشرات، إضافة إلى سوء المدفن بوجه عام.

أزمة مدفن رجاء الجداوي

وقالت ابنة رجاء الجداوي، في تصريحات تليفزيونية: «المدفن غير لائق لأنه ما زال تحت الترميم».

وعن عدم وضع اسم الراحلة على المدفن، علقت: «إحنا مش بنحط اسم السيدات على القبور، وهذا أمر في العائلة».

وأضافت: «هذا الأمر متروك بيد كبار العائلة، وإذا أرادت أمي كتابة اسمها على المدفن لكانت أبلغتني بذلك.. والدتي رأت الحالة التي توجد عليها المقابر الآن، وكانت في زيارة إلى هذه المقابر قبل وفاتها بشهرين، والمقابر لم تختلف كثيرًا عن حالها الأساسي»

وتابعت: «قمنا ببناء جدار جديد واضطررنا لنقل الموتى من مكان لآخر نتيجة الترميم والإنشاءات في المنطقة بأكملها».

واستكملت: «يارب اكرمنا على الأعمال اللي تنور قبرنا، ويكون قبرنا منور من تحت دايما، مش فاهمة الناس بتهاجمني على إيه، قرايبنا مدفونين في نفس المكان، ولا يقلوا قيمة عن والدتي بالنسبة للعائلة».

وبينت ابنة الفنانة المصرية الراحلة أن ردها على المتابعة أثار غضب جماهير ومحبي رجاء الجداوي، حيث عقبت: “أمي كانت أمنيتها دايمًا يارب قبري منور من تحت، وحبيت أرد على طريقتها”.

وشهدت الأيام الماضية تداول أزمة مدفن رجاء الجداوي بشكل كبير بعد أن فضحت متابعة حالة المدفن، بعد شهور من رحيل الفنانة متأثرة بفيروس كورونا.

اقرأ أيضًا.. درة تحسم أمر زواجها من هاني سعد: «ليس اليوم»

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق