مشاهير الفن

فيديو| هاني شاكر يبكي ويتذكر اللحظات الأخيرة لابنته دينا

روى الفنان هاني شاكر، تفاصيل اللحظات الأخيرة لحياة ابنته الراحلة «دينا»، والتي تُوفيت بعد صراع 4 سنوات مع مرض السرطان، ليدخل في نوبة بكاء على الهواء.

وأوضح، خلال استضافته في برنامج «السيرة» مع الإعلامية وفاء الكيلاني، أن الوفاة جاءت نتيجة سكتة قلبية وقبل الترتيب للذهاب إلى الصين للعلاج من الأورام السرطانية.

هاني شاكر وابنته الراحلة دينا

وحكى أنه كان لديه أمل في شفاء ابنته بعد الذهاب للصين؛ لأنها كانت متحمسة لتلك الزيارة، ولكن لم تتمكن من ركوب الطائرة لصعوبة حالتها الصحية، وانتظرنا حتى تستقر بعض الشيء.

وتابع هاني شاكر وهو في نوبة بكاء شديدة: «هي كان عندها أمل إنها تعيش كانت متمسكة بالحياة وكان لازم ابقى جنبها واحسسها إني عندي أمل في اللي جاي».

وأكد أن فراق ابنته «دينا» هو الأصعب في حياته، وأصعب من فراق والديه وشقيقه الأكبر.

وقال: «ربنا ما يوري حد فراق الضنا بيبقى صعب جدًا ومعرفش هتقوليلي ليه صعب هقولك مش عارف وربنا بيحطك في موقف إن حتة منك نازلة بتحطيها بإيدك صعب صعب صعب».

وتحدث عن أحفاده من ابنته «مليكة ومجدي»، مؤكدًا أنهما أجمل شيء في حياته فهما يعيشان معه حاليًا؛ لأن والدهما تزوج مؤخرًا، بالرغم من ذلك يعتبره ابنه ولا توجد أي خلافات بينهما.

أمير الأحزان

وعن تلقيبه بلقب «أمير الأحزان»، أكد هاني شاكر أنه لا يغضب من هذا اللقب بل يعتبر نفسه متميزًا في هذا اللون من الغناء؛ فهو يحبه ويؤمن بأن الحزن يولد الإبداع ويُخرج المشاعر من الإنسان.

وقال: «الحزن مخلوق لكل الناس ومفيش حد في حياته عاش طول عمره سعيد، ومش بدور على أغاني الدراما عشان أغنيها، بالرغم إن الناس كلها بتستنى أغاني الدراما من هاني شاكر، وأنا فعلًا بحبها».

ولفت إلى أنه لم يمل من الغناء على مدار 50 عامًا الذي قضاهم في المجال الفني، معبرًا عن سعادته بالفن الذي يقدمه، قائلًا: «سعيد بتقديمي فن ارتقى بذوق الناس».

اقرأ أيضًا: فيديو| هاني شاكر يغني «بنت الجيران» لحسن شاكوش.. وهذا سر بكائه؟

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق