أسرة ومجتمعاجتماعيات

فضل صيام عاشوراء.. لماذا صامه النبي؟

يعد من الأمور الهامة للمسلم معرفة فضل صيام عاشوراء، الذي يوافق يوم العاشر من المحرم، تزامنًا مع بداية العام الهجري 1443 هـ.

فضل صيام عاشوراء

كان الرسول صلى الله عليه وسلم، يتحرى صيام يوم عاشوراء، وذلك لما له من المكانة.

ويقول النبي صلى الله عليه وسلم: «صِيَامُ يَوْمِ عَرَفَةَ أَحْتَسِبُ عَلَى اللَّهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتِي قَبْلَهُ وَالسَّنَةَ الَّتِي بَعْدَهُ وَصِيَامُ يَوْمِ عَاشُورَاءَ أَحْتَسِبُ عَلَى اللَّهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتِي قَبْلَهُ » رواه مسلم.

ومن فضل الله علينا أنه وهبنا صيام يوم واحد لتكفير ذنوب سنة كاملة، والله ذو الفضل العظيم .

فعَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ -رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ- كان الرسول صلى الله عليه وسلم  يتحرى صيام يوم عاشوراء ، وذلك لما له من المكانة. وقَالَ : «مَا رَأَيْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَتَحَرَّى صِيَامَ يَوْمٍ فَضَّلَهُ عَلَى غَيْرِهِ إِلا هَذَا الْيَوْمَ يَوْمَ عَاشُورَاءَ وَهَذَا الشَّهْرَ يَعْنِي شَهْرَ رَمَضَانَ.» رواه البخاري

سبب صوم النبي ليوم عاشوراء

أما عن بسبب صوم نبينا محمد _صلى الله عليه وسلم- ليوم عاشوراء وحث الناس على صومه، روى البخاري عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ : «قَدِمَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الْمَدِينَةَ فَرَأَى الْيَهُودَ تَصُومُ يَوْمَ عَاشُورَاءَ فَقَالَ مَا هَذَا ؟ قَالُوا : هَذَا يَوْمٌ صَالِحٌ، هَذَا يَوْمٌ نَجَّى اللَّهُ بَنِي إِسْرَائِيلَ مِنْ عَدُوِّهِمْ فَصَامَهُ مُوسَى، قَالَ فَأَنَا أَحَقُّ بِمُوسَى مِنْكُمْ فَصَامَهُ وَأَمَرَ بِصِيَامِهِ».

اقرأ أيضًا: حكم كفالة اللقيط.. وهل تتساوى مع كفالة اليتيم؟

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى