ثقافة

بعد “في حضرة القمر” و”زهرة البستان”.. “ياسمين فريد” توقع ثالث رواياتها

تستضيف ساقية عبدالمعنم الصاوي، اليوم الخميس، في تمام الساعة السادسة مساءًا، حفل توقيع ومناقشة رواية “لي حبيب“، الصادرة عن عن دار تشكيل للنشر والتوزيع، للكاتبة والروائية “ياسمين فريد“.

وأوضحت ياسمين فريد، في حديثها لمجلة “الجوهرة“، أن السرد في هذه الرواية كان بالفصحى أما الحوار بين الشخصيات فهو بالعامية، لافتة إلى أن طريقة السرد أو الحكي مختلفة من ناحية أنه ليس هناك شخص واحد يتحدث، وإنما تُسرد الرواية وتتوارد أحداثها جميعًا على لسان شخصين هما: البطل والبطلة.

وأضافت أن لكل واحد منهما دوره في الحديث، كما أن آخر شيء يقف عنده البطل تأتي البطلة وتكمله، وهكذا إلى آخر الرواية.

أما عن الفكرة، فقالت “فريد”: “هي فكرة متواجدة داخل معظم البيوت هذه الأيام، وتتلخص في وجود شخصين يعيشان معًا تحت سقف واحد بعقد شرعي، لكن لكل منهما عالمه الخاص به بعيدًا عن الآخر، يعيشان كجسم فقط من غير روح أو قلب”.

وتابعت الكاتبة: “تتطور الأمور وتحدث الصدف التي تجمع بين البطل والبطلة “أدهم وليلى” ليجد كلًا منهما عالمه الذي يتمناه، وشريك حياته الذي طالما حلم به، ولأن الارتباط بينهما بات مستحيلًا قررا الفراق، وكلما قررا البعد اقتربا أكثر، وكلما قررا الرحيل عادت علاقتهم أقوى”.

وعن النهاية، فقد اختارت الكاتبة أن تجعلها مفتوحة، يرسمها ويضع معالمها القاريء كما يشاء، قائلة: “إن الرسالة التي أريد إيصالها من خلال الأحداث هي “الاهتمام”، من قبل كل طرف بالآخر؛ شريك حياته، إذ أن الحياة ليست عبارة عن تلاقي الأجساد وقت النوم، فهناك أشياء وأمور كثيرة يجب أن نوليها اهتمامنا، حتى تستمر الحياة، وإلا كان الانفصال هو أسلم قرار”.

يُذكر أن هذه هي الرواية الثالثة لـ “ياسمين فريد”، إذ أصدرت “في حضرة القمر”، عن دار أكتب، عام 2016، وفي عام 2017 أصدرت لها دار تويتة رواية “زهرة البستان” وأخيرًا كانت رواية “لي حبيب”، في عام 2018، عن دار تشكيل للنشر والتوزيع.

الرابط المختصر :

close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

بواسطة
محمد علواني
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى