لايف ستايل

المملكة تتقدم 10 مراكز في مؤشر السياحة العالمي

استطاعت المملكة العربية السعودية، أن تحقق إنجاز جديد يضاف إلى قائمة إنجازاتها في مجال السياحة، من خلال تقدمها 10 مراكز في مؤشر السياحة العالمي.

وحققت المملكة ذلك الإنجاز، ضمن مؤشر تطوير السفر والسياحة (TTDI)، الذي يصدر عن منتدى الاقتصاد العالمي (WEF)؛ حيث أنها قفزت عالميًا إلى المركز 33، متقدمة 10 مراكز دفعة واحدة مقارنة بعام 2019.

 

وحسب المؤشر العالمي، تضمن تقدم السعودية نتيجة التحسن في كافة المحاور الرئيسية الخمس، بالإضافة إلى 12 من المحاور الفرعية، بحيث أصبحت المملكة ثاني أعلى دولة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ضمن المؤشر.

 

كذلك،جاءت المملكة ضمن أفضل عشر دول في ثلاثة من المحاور؛ حيث أنها شغلت المرتبة الأولى فيما يتعلق بضغط الطلب، بجانب مدى التأثير الاقتصادي للقطاع وكذلك جودته على الاقتصاد.

 

بالإضافة إلى ذلك، شغلت المرتبة التاسعة عالميًا في مستوى أولوية السفر والسياحة، ونلاحظ أن هذا المحور يعمل على قياس مدى إعطاء قطاع السفر والسياحة الأولوية على المستوى المحلي من قبل القطاع العام والخاص.

 

أيضًا، شغلت المرتبة العاشرة في بيئة الأعمال، والذي يعتبر المؤشر الذي يقوم بقياس مدى دعم السياسات الوطنية لممارسة الأعمال.

 

من جهته، قام أحمد بن عقيل الخطيب؛ وزير السياحة بالمملكة، بالتعبير عن اعتزازه بهذه النتيجة، مؤكدًا على الدعم غير المحدود الذي يقدم من قبل قيادة المملكة لقطاع السياحة.

 

وقال في بيان له: «إن القطاع يحظى بمتابعة مباشرة من سمو ولي العهد الذي كان ولا يزال يوجه بتوفير كل الممكنات».

 

وتابع: «ذلك الدعم كان عاملاً مؤثرًا ساعدنا في تخطي عدد من مبادراتنا للمستهدفات التي تم إقرارها ضمن استراتيجية تنمية السياحة الوطنية».

 

كما أكد الخطيب، على استمرار الجهود التي من خلالها سوف تصبح المملكة واحدة من أهم وأبرز الدول التي تعمل على استقبال السياح، ويقوم هذا الأمر بدعم مجموعة من المشروعات الضخمة بجانب المداومة على التطوير لكافة الوجهات السياحية بالإضافة إلى السعي الجاد لتطوير تجربة السائح.

 

اقرأ أيضًا: إعلان الرياض للطيران 2022.. 6 مبادئ لقطاع عالمي أكثر استدامة

الرابط المختصر :

close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى