استشارات

«المجلس الصحي» يوضح علاقة فيروس كورونا واللقاحات باعتلالات القلب

أستمع الي المقال


أصدر المجلس الصحي، توضيحًا بعلاقة فيروس كورونا المستجد واللقاحات المضادة، باعتلالات القلب.

وقال: بعد مراجعة الكثير من الدراسات الحديثة، اتضح أن بعض المرضى المصابين بالفيروس يصابون بتلف في القلب والذي يظهر على شكل التهاب حاد في عضلة القلب.

 

وأضاف: إن الحالة مؤقتة أو ذاتية الشفاء في أغلب الحالات، ومن الممكن أن تؤدي في بعض الحالات إلى اعتلال العضلة، بجانب قصور في كفاءة وضخ القلب على المدى الطويل أو الدائم.

 

وتابع: بالإضافة إلى إمكانية الإصابة بالتهاب الأوعية الدموية في الجسم، وينتج عنه كذلك تخثر في الدم، الأمر الذي يؤدي إلى انسداد هذه الشرايين.

 

وأوضح المجلس الصحي، أنه عندما تتأثر الشرايين التي تغذي عضلة القلب أو الشرايين التاجية؛ يؤدي ذلك إلى حدوث نوبة قلبية أو ما يسمى باحتشاء عضلة القلب.

 

ونوه إلى  أن الفيروس قد يظهر بصورة أكثر حدة وخطورة لدى المرضى الذين يعانون مسبقًا من أمراض القلب والأوعية الدموية، ما يستوجب دخولهم إلى وحدات العناية المركزة للتنفس الصناعي.

 

وأشار إلى أن العديد من الدراسات الحديثة، أظهرت أن ما يقارب من 20- 30 % من المصابين بالفيروس لم يتلقوا اللقاح ويحتاجون إلى دخول المستشفى؛ حيث يصابون بدرجات متفاوتة من تلف عضلة القلب الذي يرتبط بالتهاب فيروس كورونا.

 

وأكد المجلس الصحي، أنه تم تقييم الآثار الجانبية المحتملة للقاحات على القلب؛ حيث إن آثارها الجانبية نادرة جدًا، وفي حالة حدوثها فهي خفيفة وذاتية الشفاء.

 

ونبه إلى أن الدراسات، أكدت أن تلقي اللقاح يعتبر السبيل الأنجح لتفادي الإصابة بالفيروس، والمضاعفات الشديدة الناتجة عن الالتهابات المرتبطة بعدوى الفيروس، وتؤدي إلى تلف بالرئتين واعتلالات القلب والشرايين.

 

توصيات مهمة

وأوصى المجلس الصحي، بضرورة تلقي المعلومات من مصادرها، وضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتوجيهات الصادرة من الجهات المختصة.

وجدد التأكيد على توصيات وزارة الصحة التي تتعلق بأهمية أخذ اللقاح ومأمونيته وفعالية دوره في المحافظة على الأرواح وسلامتها من الاعتلالات الناجمة عن الإصابة بالفيروس.

 

في حين، كشف أن العدوى الشديدة التي تنجم عن الإصابة بفيروس كورونا، تعتبر السبب الرئيسي للتلف الشديد في الرئة، والذي قد يصاحبه اعتلالات قلبية وشريانية وليس اللقاح.

 

ودعا المجلس الصحي، إلى مراجعة الطبيب في حالة وجود الأعرض التالية؛ «ارتفاع درجة حرارة الجسم، ضيق في التنفس، ألم في الصدر، آلام في العظام والعضلات، خفقان القلب».

 

اقرأ أيضًا: «الصحة» توضح مدى احتمالية الإصابة بكورونا للمتعافين

الرابط المختصر :

close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى