رشاقتك

استشاري أمراض هضم: 100 مريض في دولة الإمارات يستخدمون عملية كبسولة المعدة

أكد الدكتور وائل دهان، استشاري أمراض الهضم في مستشفى الإمارات، أن عدد المصابين بالسمنة أو زيادة الوزن المستفيدين من عملية كبسولة بالون المعدة للتخسيس والحد من الاضطرابات الصحية المتعلّقة بالبدانة قد بلغ نحو 100 شخص في دولة الإمارات.

وأضاف الدكتور دهان أن السمنة وزيادة الوزن من المشكلات الصحية الشائعة في الشرق الأوسط، والتي يمكن أن تؤدي إلى مجموعة كبيرة من الأمراض مثل السكري الذي يعد الأكثر شيوعاً لدى المصابين بالبدانة، كما قد تؤدي إلى ارتفاع نسبة السكر في الدم، وارتفاع نسبة الكوليسترول، والإصابة بأمراض القلب والسكتات الدماغية المرتبطة بالبدانة.

وتُشير الدراسات إلى أن الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع مؤشر كتلة الجسم إلى ما فوق 30 هم أكثر عرضة للوفاة المبكرة مقارنة مع أقرانهم أصحاب الأوزان الصحية، وأن فقدان ما بين 5 إلى 10 بالمائة من إجمالي وزن الجسم من خلال اتباع نظام غذائي، أو ممارسة التمارين الرياضية، أو إجراءات تخفيف الوزن يؤدي إلى تحسن الحالة الصحية إلى حد بعيد.

وتابع دهان تؤدي إدارة مؤشر كتلة الجسم إلى تأثيرات إيجابية، فمؤشر كتلة الجسم الصحي أقل من 25، أما الذين تجاوز المؤشر لديهم 30، فهم عرضة للعديد من المضاعفات. ويتمثل الحل الأفضل لمعالجة زيادة الوزن في اتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية، وفي بعض الحالات، يوصي الأطباء ببعض الإجراءات للحفاظ على مؤشر كتلة الجسم المناسب”.

الرابط المختصر :

close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

بواسطة
مصطفى صلاح
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى