مشاهير الفن

أسرار حول وفاة محمود ياسين.. هل كورونا السبب؟

تدور الكثير من الأسئلة والاستفسارات، حول وفاة الفنان المصري القدير محمود ياسين، الذي رحل عن عالمنا صباح أمس الأربعاء، عن عمر ناهز الـ79 عامًا.

ومنذ لحظة الإعلان عن وفاة الفنان الراحل، بدأ البعض في التساؤل عن سبب الوفاة وهل ترتبط وفاته بالإصابة بفيروس كورونا المستجد؟ خاصة بعد الإعلان عن تأجيل جنازته.

في هذا السياق، كشف الفنان محمد رياض؛ زوج ابنة محمود ياسين، أن الراحل كان يمكث في مستشفى المعادي العكسري، مؤكدًا أنه لا يستقبل حالات كورونا من الأساس، ما ينفي شائعات وفاته بالفيروس.

أسرة الفنان الراحل محمود ياسين

اقرأ أيضًا: «ليه مستعجلين».. شهيرة تهاجم مروجي شائعات وفاة محمود ياسين وتهددهم

وطالب «رياض» الجميع بتحري الدقة والمصداقية قبل نشر وتداول أي أخبار مغلوطة، خاصة في ظل الظروف الحالية، التي تعاني منها الأسرة، وحزنها على رحيل الأب والجد، وتم تشييع الجنازة اليوم الخميس من مستشفى المعادي العسكري، لافتًا إلى أنه تم تأجيلها لانتظار قدوم أفراد عائلته من بورسعيد وخارج مصر.

سبب وفاة محمود ياسين

في سياق متصل، ظهر عمرو محمود ياسين؛ نجل الفنان الراحل في أول تصريح له بعد خبر وفاة والدته، كاشفًا عن تفاصيل وكواليس أيامه الأخيرة وسبب وفاته.

وأوضح، في تصريحات تليفزيونية، أن والده كان يعاني من التهاب رئوي حاد في الشهر الأخير، لكنه تعافى منه قبل أسبوعين واستقرت حالته الصحية.

وأضاف أنه تعرض لانتكاسه صحية في الأسبوعين الماضيين، ليصاب مرة أخرى بالتهاب رئوي، ما تسبب في تدهور حالته الصحية ووفاته صباح أمس الأربعاء.

 

وأكد أنه حرص على اختيار مكان مناسب للإجراءات الوقائية من فيروس كورونا؛ لإقامة سرداق العزاء، لافتًا إلى أنه سيكون في ساحة كومباوند رويال سيتي بالشيخ زايد يوم الجمعة المقبل، بعد صلاة المغرب.

وأشار «عمرو»، إلى أنهم اعتبروا شهر أكتوبر، شهر «محمود ياسين»؛ لكثرة الأفلام التي تُعرض له في هذا الشهر بمناسبة نصر أكتوبر، لتحدث المفارقة في نفس الشهر، لتُصبح ذكرى وفاة محمود ياسين السنوية.

اقرأ أيضًا: مسيرة خالدة وصوت فريد.. رحيل الفنان محمود ياسين عن 79 عامًا

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق