مكياجموضة

يكثر الطلب عليها خلال شهور الصيف: رسم الحناء.. حرفة يدوية تُنعشها حفلات الزفاف العربية

تُعد حرفة رسم الحنّاء أو “الحِنّة”، واحدة من الحرف اليدوية القديمة في المنطقة العربية، ويعود تاريخ استخدام الحنة أو الحناء في الوطن العربي لعدة قرون.
وتعد “الحنة” علامة بارزة في حفلات الزفاف العربية، وبات لهذه الحرفة خبرياتها اللواتي يتعلمنها جيلًا بعد جيل، ويبرعن في تنفيذ رسومات غاية في الجمال والأناقة، على أنحاء متفرقة من الجسم، وتُلقب الفنانة التي تعمل بهذه المهنة بـ”الحنانة”.

وتشتهر الفنانة السودانية “ستونة”، بأنها ملكة رسم الحنة حول العالم، وبلغت شهرتها جميع المدن والعواصم العالمية، وستونة درست الرسم أكاديميًا قبل أن تحترف رسم الحنة، وتشارك في مهرجانات دولية، وتقدّم خلالها رسومات الحناء.
تقول ستونة: “إن أول مرة رسمت فيها حنة كانت خلال دراستها الابتدائية، لافتة إلى أنها رسمت حنة لإحدى زميلاتها بالمدرسة وأعجبتها للغاية”، مشيرة إلى أن بعض رسومات الحنة تدوم في بعض الأحيان حتى أسبوعين.

حنة الدامر
وأشارت ستونة إلى أنها تعمل بحنة خاصة مصنوعة في السودان، وتتميز عن مثيلاتها بأن خامتها قوية، وتأتي من منطقة تسمى الدامر وتشتهر بأشجار الحنة، وتسمى الحنة بـ”حنة الدامر”، مشيرة إلى أنها تستعين أحيانًا بالحنة المصرية.
وحول أشهر الرسومات التي تُطلب منها، كشفت ستونة أن زبائنها من السيدات دائمًا ما يطالبونها برسم التصميمات المناسبة لهم، مشيرة إلى أنها بمجرد أن تبدأ في العمل، يتداعى إلى ذهنها الرسمة التي ستنفذها.
وأوضحت ملكة الحنة، أن الرسم لا يقتصر فقط على مناسبات الزواج، بل يطلب الزبائن أحيانًا رسومات الحنة خلال حفلات أعياد الميلاد، وغيرها من المناسبات السعيدة، مشددة على أن زبائنها لا يقتصرون على النساء فقط، بل تمتد إلى الرجال أيضًا، ويرسمون على أذرعهم رسومات رجولية الطابع، كالعقارب والنمور والنسور وغيرها.
وترى ستونة أن رسم الحنة فنًا يعود إلى عهد الفراعنة، لافتًا إلى أن قدماء المصريين عرفوا رسم الحنة قبل آلاف السنين.

تطور الحرفة
تقول مريم عبدالخالق؛ رسامة حناء مصرية تمتهن هذه الحرفة منذ ما يزيد عن 15 عامًا: “إن رسم الحناء في مصر تقدّم كثيرًا، لافتة إلى أن حرفة رسم الحناء أو الحنة، حرفة ضاربة في القدم تعود لعهد الفراعنة.
وحول مستقبل حرفة رسم الحناء، كشفت عبدالخالق، أن رسم الحناء كغيره من المهن يتأثر بمواسم معينة، ويكثر الطلب عليه خلال شهور الصيف، وهو موسم حفلات الزفاف والإجازات، مؤكدة على أن تكلفة رسم الحناء تختلف على حسب الرسمة ذاتها وحجمها.

رسومات هندية تنافس العربية
وأوضحت رسامة الحناء المصرية، أن حرفة رسم الحناء بدأت تتأثر بالثقافات الأوروبية والآسيوية، ودخلتها رسومات جديدة من الحضارة الصينية والهندية والمكسيكية، وغيرها من الثقافات، ويكثر الطلب على رسم بعض المعالم السياحية الشهيرة عالميًا.
وشددت على أن المناسبات السعيدة وخصوصًا حفلات الزفاف، تسهم في إنعاش هذه الحرفة، وحمايتها من الاندثار، في وقت كثر فيها العالمين بها، وقل الطلب على الرسومات.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق