وجهات سياحية

وادي قنونا.. ملاذك الآمن وسط الضوضاء

إذا كنت تبحث عن ملاذًا آمنًا يخطفك إلى عالم منفصل تمامًا عن حياتنا اليومية الروتينية، والزحام والضوضاء، فيمكنك تحضير حقيبتك الآن للتحليق في وادي قنونا بين الطبيعة التي تخطف الأنظار وتحبس الأنفاس.

وبعد أن تسببت أزمة كورونا في هروب الكثير منا خلف الأبواب المغلقة، والحرمان من الاستمتاع، حان الأن موعد التقاط الأنفس بين الأرض الخضراء والسماء الصافية، والأجواء الدافئة في وادي قنونا الذي يملك تأثيرًا ساحرًا على الزائرين، فأنت ليس بحاجة إلى الابتعاد كثيرًا؛ حيث يقع الوادي في العرضية الشمالية بمحافظة القنفذة.

فستشعر في وادي قنونا، أنك في جنة خضراء متفردة في جمالها، ومتنوعة في مناظرها الطبيعية.

ويبلغ إجمالي طول الوادي، حوالي 108 كيلو مترات؛ حيث تبدأ روافد هذا الوادي من أعالي جبال السروات وجبال الحجاز من بلاد العوامر جنوب غرب وادي العشر إلى بلاد بني المنتشر، ويتجه في جريانه منحدرًا نحو الغرب باتجاه مدينة القنفذة.

ويحتضن وادي قنونا الكثير من البساتين والمحاصيل الزراعية، التي منها القمح والدخن والسمسم، وتمثل الأودية المنتشرة في جنوب المملكة وجهات سياحية هامة تسهم في تنشيط حركة السياحة الداخلية.

وادي قنونا

وتكمن روعة هذا الوادي في وجود تلك الخضرة والمياه الجارية التي تتوسط الوادي على مدار العام وهي أبرز مقومات الجذب السياحي لهذا الوادي؛ حيث نجد أن معظم السياح يقضون معظم أوقات فراغهم حول ضفاف الوادي.

وادي قنونا، يمر بالعديد من القرى الزراعية التي تزرع النخيل والموز وتطل على مشاهد جميلة منها الجبال، ويمكن مشاهدة الوادي من الأسفل وبعض المواقع الاَخرى.

السوق الحبشي

ومن أبرز معالم وادي قنونا السوق الحبشي؛ وهو من أشهر معالم المنطقة وأقدمها، فستستمتع بدون شك بجولة بداخله.

قصر بن قصاص

ولا تفوت رؤية قصر بن قصاص؛ الذي صنع بعناية فائقة، فصنعت حجارته بأيد ماهرة؛ حيث يؤرخ الى عام 1320هـ كما وجد منحوتا في جداره.

ويتكون من طابقين كل طابق به ثلاث غرف وصالة كبيرة وله مدخلان شرقي وغربي، وله سلم درج من الحجارةأُجيد صناعته؛ حيث بني فوق تل يشرف على وادي قنونا.

 

اقرأ أيضًا.. صور| «جزيرة حصر» تدمج بين الطبيعة الساحرة والأشجار الخضراء في عسير

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق