أسرة ومجتمعاستشارات

هل عمليات تصحيح النظر بالليزر تصلح للجميع؟

أوضح الدكتور معن الخراشي؛ استشاري مختص في العيون، مدى مناسبة عمليات تصحيح النظر بالليزر لجميع حالات قصر النظر.

عمليات تصحيح النظر بالليزر

وأكد، خلال لقاء تليفزيوني، أن عمليات تصحيح النظر بالليزر لا تصلح لجميع الحالات، إلا أنه يمكن في هذه الحالة استخدام العدسات اللاصقة كبديل جيد للنظارات، منبهًا إلى أن لها أضرارًا على صحة العين.

وقال: إن عملية الليزر تعمل على تغيير شكل قرنية العين، وذلك عن طريق إحداث ثقب فيها من أجل تصحيح العيوب الانكسارية.

وتابع: إن هذا يعني أنه لا بد أن يكون للقرنية سمك معين لتكون هناك إمكانية لإجراء تلك العملية.

وأشار إلى أن العدسات اللاصقة تعتبر بديلًا جيدًا للنظارة، تعمل على إصلاح نفس العيوب التي تصلحها النظارات، ولكن مشاكلها تعد خطيرة جدًا في حالة إذا لم يعتني بها الفرد.

ونصح الخراشي باستخدام العدسات في مناسبات معينة وذلك لمدة يوم واحد، مع الانتباه لعدم النوم بها أو الاستحمام وهي في العين.

ونبّه إلى أن استخدامها بشكل يومي من الممكن أن يحدث أضرارًا أكبر من إمكانية معالجتها بعمليات تصحيح النظر.

وعن النظارات بالنسبة للأطفال، شدد على أنه لايوجد بديل عنها كما أن القطرات العلاجية التي ظهرت حديثًا لا تقلل قصر النظر، إلا أنها تحد من ازدياده مع الوقت.

في النهاية، وجّه استشاري العيون، العائلات بإجراء فحص عين للأطفال بدءًا من سن الثالثة؛ من أجل معرفة العيوب مبكرًا ومحاولة تداركها.

اقرأ أيضًا: لماذا يمنع الركوع والسجود على من يخضع لعملية في العين؟

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق