لايف ستايل

في هذا الموعد.. كوكب الزهرة يتحول لقطعة من الألماس

على مدار العام، هناك أوقاتًا محددة، تتحول فيها الكواكب ويتغير شكلها، وفقًا لعدد من العوامل؛ إذ توقع أحد الخبراء أن غدًا الجمعة، قبل شروق الشمس؛ سيكون كوكب الزهرة مثل قطعة من الألماس البراقة في السماء.

الجمعية الفلكية بجدة

وأوضح المهندس ماجد أبو زاهرة؛ رئيس الجمعية الفلكية بجدة، أنه قد ‏يصل كوكب الزهرة في صباح غدًا يوم الجمعة الموافق 10 ‏يوليو 2020م، إلى ذروة لمعانه ويطلق عليه «أعظم قدر ‏من الإضاءة».‏
وأشار إلى أن الكوكب سوف يكون ألمع 30 مرة من نجم الشعرى، وسيتم رصده بسهولة باتجاه الأفق الشرقي بالعين المجردة وذلك قبل شروق ‏الشمس.
وتابع: «وحينها سوف يبدو الكوكب عند رؤيته بالعين المجردة كقطعة من الألماس براقة معلقة ‏بقبة السماء، ولكن عند رؤيته بواسطة التلسكوب سيبدو قرصه كهلال»‎.
وأضاف أنه أقصى لمعان للزهرة يكون بعد 36 يومًا ‏من وصوله إلى الاقتران السفلي في الثالث من يونيو الماضي، ‏وقبل وصوله إلى استطالته العظمى الغربية ‏الصباحية بـ‎ 36يومًا.
ولفت إلى أن كوكب الزهرة سوف يصل إلى قمة لمعانه في حالة تواجد قرصه مضاء بنسبة 25 ٪ فقط بضوء الشمس، وليس ‏مضاء بالكامل، والسبب في ذلك هو أن الكوكب يكون أقرب إلى الأرض في هذا الوقت.
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق