لايف ستايلوجهات سياحية

قرية مصدة بالدوادمي تحكي تاريخًا تجاوز الـ83 عامًا

تمتلك المملكة عددًا كبيرًا من القرى والأماكن التاريخية التراثية الساحرة، ومنها قرية مصدة بالدوادمي، والتي تقع في منطقة الرياض؛ إذ تعد من المناطق التي تحكي تاريخًا مميزًا.

قرية مصدة بالدوادمي

وشاركت الصفحة الرسمية دارة الملك عبدالعزيز عبر موقع التواصل الاجتماعي للتغريدات القصيرة «تويتر»، مقطع فيديو لفيلم وثائقي عن قرية مصدة التي تتواجد في محافظة الدوادمي بمنطقة الرياض.

ويتضمن مقطع الفيديو، عددًا من المعلومات التاريخية عن القرية، غير أنه يتناول أول من عاش بها، وسبب إطلاق هذا الاسم عليها.

وقال فاهد نوار العتيبي؛ أحد سكان القرية: إن أول من عاش في مصدة كان شيخ قبيلة الروسان، واسمه «خالد بن عبيد بن جامع»، ومن بعدها بدأت تتوافد القبائل من أجل العيش فيها.

وكشف أن عمر هذه القرية الآن هو 83 عامًا، وسميت هذه القرية بهذا الاسم بسبب أنها تقع بعيدًا عن طريق المسافرين ما جعلهم لا يمرون بها في طريق سفرهم.

وأشار إلى أنها قديمًا كانت من الموارد المائية لأهل البادية لسقيا المواشي؛ بسبب احتوائها على العديد من الآبار.

وبالنسبة لبداية التعليم في قرية مصدة، حكى العتيبي خلال الفيديو، أنه بدأ عن طريق إمام المسجد.

وتحدت: يُعلم إمام المسجد الأطفال حفظ القرآن الكريم بجانب الحروف الهجائية، وذلك مقابل ربع ريال للطالب، غير أنه عندما يتم أحدهم حفظ القرآن، يقيم له احتفالًا في الشوارع.

اقرأ أيضًا: قصة قصور الفوطة في الرياض.. لما أطلق عليها هذا الاسم؟

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق