اجتماعيات

شراء الأضحية وذبحها أم التصدق.. أيهما أفضل؟

يتساءل البعض أيهما أفضل في الثواب، شراء الأضحية وذبحها أم التصدق بثمنها على الفقراء؟

بدوره، أكد الشيخ عبدالسلام السليمان؛ عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث والإفتاء، ‏أن شراء الأضحية وذبحها أفضل ‏من التصدق بثمنها.‏

وقال: إن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وأصحابه ‏رضي الله عنهم، كانوا يفعلون الأضحية، ولو علموا أن التصدق بثمنها ‏أفضل لفعلوا ذلك.‏

واستشهد بحديث السَّيِّدَةِ عَائِشَةَ -رضي الله عنها- أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ ‏عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ:

«مَا عَمِلَ آدَمِيٌّ مِنْ عَمَلٍ يَوْمَ النَّحْرِ أَحَبَّ إِلَى اللَّهِ ‏مِنْ إِهْرَاقِ الدَّمِ، إِنَّهُ لَيَأْتِي يَوْمَ القِيَامَةِ بِقُرُونِهَا وَأَشْعَارِهَا ‏وَأَظْلَافِهَا، وَأَنَّ الدَّمَ لَيَقَعُ مِنَ اللَّهِ بِمَكَانٍ قَبْلَ أَنْ يَقَعَ مِنَ الأَرْضِ، ‏فَطِيبُوا بِهَا نَفْسًا»‏‎.‎

وأوضح «السليمان»، أن الإمام أحمد وشيخ الإسلام ابن تيمية قد أكدا فضل الأضحية، كما أنها تقدم على الصدقة بثمنها، وعقب بقول ابن تيمية «إن أفضل ‏العبادات البدنية هي الصلاة وأفضل العبادات المالية هي النحر».

اقرأ أيضًا: العشر الأوائل من ذي الحجة.. أخطاء يقع فيها المسلم

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى