جمالكرشاقتك

حمية low carb .. هل هي طريقة سهلة لخسارة الوزن أم مرض القلب؟

الكربوهيدرات هي سبب إزعاج الكثير من الأشخاص؛ حيث تعد من أهم عوامل زيادة الوزن؛ لذا يلجأ الكثيرون إلى مقاطعة الكربوهيدرات في أنظمتهم الغذائية بما يُعرف بـ حمية low carb.

وانتشرت خلال الفترة الماضية الأنظمة الغذائية منخفضة الكربوهيدرات بشكل كبير؛ كأحد أنظمة خسارة الوزن، فبين كل حين وآخر تظهر بدعة غذائية جديدة تدور حول الحصول على جسم مثالي وصحي.

حمية low carb

ويعتمد هذا النظام على قطع الكربوهيدرات مقابل تناول الدهون والبروتينات، وبالفعل يتوصل الأشخاص إلى نتائج مبهرة باتباعها، لكن هذه الحمية ليست الأفضل على الإطلاق.

حمية low carb

على سبيل المثال، هناك العديد من التحذيرات من مخاطر الأنظمة منخفضة الكربوهيدرات، والتي تُعرف أيضًا بـ الكيتو دايت وغيرها من المسميات، لكن المبدأ نفسه، وهو التقليل من الأطعمة النشوية والشبع بالدهون والبروتينات.

ومؤخرًا بدأ الاعتماد على الأنظمة الغذائية منخفضة الكربوهيدرات حمية low carb من قبل المتخصصين في السمنة، وتزايدت الأعداد التي تلجأ لهذه الأنظمة من أجل إنقاص الوزن، كما يعتقد البعض أنها أكثر صحة من غيرها.

وفي المقابل، يحذر العديد من الأطباء من خطورة التقليل من الكربوهيدرات بشكل كبير أو منعها تمامًا؛ حيث يزيد ذلك من خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتة الدماغية والوفاة المبكرة (حسب الدراسات).

ولكن أثارت هذه الأنظمة حيرة الكثيرون؛ فبالرغم من تأكيد الدراسات على خطورتها، إلا أنها أثبتت نتائج إيجابية مع الكثير من الأشخاص الذين خسروا الوزن الزائد بالفعل دون أضرار أو تأثير على القلب ورفع مستويات الكوليسترول الضار، لذا فجميع هذه الأنظمة ما زالت محل دراسة ولا يجب الاعتماد عليها لفترات طويلة دون استشارة طبية.

المصدر:

Low-carb diets: An easy way to lose weight 

 

اقرأ أيضًا: خضراوات وفواكه مسموح بها في نظام الكيتو دايت

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى