اجتماعيات

فيديو| حكم ارتداء الكمامة الطبية للمحرم

كشف الشيخ الدكتور صالح بن فوزان الفوزان؛ عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للفتوى، حكم ارتداء الكمامة الطبية للمحرم؛ وذلك تزامنًا مع انطلاق المرحلة الثالثة من أداء مناسك العمرة.

حكم ارتداء الكمامة الطبية للمحرم

وقال الفوزان: لا مانع من وضع الكمامة الطبية على أنف المحرم؛ لأن الممنوع على المِحرم الذكر تغطية الرأس.

واستشهد بحديث النبي -صل الله عليه وسلم- «ولا تخمروا رأسه»، مؤكدًا أن تغطية الوجه أو الفم أو الأنف، فلا مانع من ذلك.

وعززت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، بالتعاون مع الجهات الصحية والأمنية العاملة بالمسجد الحرام، خدماتها وتنظيم عمليات دخول وخروج المصلين من خلال نقاط التجمع.

وتحرص الرئاسة على التزامهم بمتطلبات الإجراءات الاحترازية، مثل «الخضوع لكشف درجات الحرارة عن طريق الكاميرات الحرارية، وتعقيم الأيدي باستمرار، وارتداء الكمامات الطبية».

فضلًا عن التزامهم بالملصقات الإرشادية التي توضح مسافات التباعد الاجتماعي والمسارات المحددة، وجميع ما استُحدث من وسائل مكافحة العدوى داخل منظومة خدمات الحرم المكي الشريف.

وانطلقت صباح اليوم الأحد، المرحلة الثالثة من أداء مناسك العمرة، والتي تشهد استقبال المعتمرين من خارج المملكة، وفق منظومة متكاملة من الخدمات والإجراءات الاحترازية والوقائية.

اقرأ أيضًا: «الصحة» توضح علاقة نسبة الأكسجين في الدم بالكمامة

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق