اجتماعيات

تفاصيل مشاركة المملكة في أعمال الدورة 66 للجنة المعنية بوضع المرأة بالأمم المتحدة

تشارك المملكة افتراضيًا، في أعمال الدورة 66 للجنة الأمم المتحدة المعنية بوضع المرأة «CSW 66»، المقرر عقدها في نيويورك خلال الفترة من 14 إلى 25 مارس 2022م.

أعمال الدورة 66 للجنة المعنية بوضع المرأة بالأمم المتحدة

وتأتي الدورة بعنوان «تحقيق المساواة بين الجنسين، وتمكين جميع النساء والفتيات، ضمن سياق البرامج والسياسات؛ للحدّ من مخاطر التغير المناخي والمخاطر البيئية والكوارث».

ومن المقرر أن يترأس وفد المملكة، الدكتورة هلا بنت مزيد التويجري؛ الأمين العام لمجلس شؤون الأسرة.

ويضم الوفد كلاً من؛ الدكتورة لانا بنت حسن بن سعيد؛ رئيسة لجنة المرأة بمجلس شؤون الأسرة، وشروق بنت حمد القويعي؛ مدير إدارة المرأة وشؤون الأسرة بوزارة الخارجية، ود. أريج بنت عطية الجهني؛ مستشار وكيل الوزارة للموارد البشرية لجودة الأعمال والمشرف على برنامج “أفصح” بوزارة الصحة، ونورة بنت خالد العيسى؛ محلل أول في السياسات الدولية بوزارة الطاقة، وسلمى بنت راشد الراشد؛ مدير إدارة كسب التأييد بجمعية النهضة.

بالإضافة إلى ذلك، تنظم المملكة على هامش الاجتماعات ندوة افتراضية بعنوان “نحو تعزيز مشاركة المرأة الكاملة والفعالة في تحقيق الاستدامة البيئية”، يوم الأربعاء الموافق 16 مارس 2022م.

من جهتها، قالت الدكتورة هلا بنت مزيد التويجري: إن هذا الملتقى الأممي يوفر فرصة لاستعراض ما تحقق من منجزات على صعيد تمكين المرأة في المملكة العربية السعودية، ضمن سياق أهداف التنمية المستدامة ورؤية 2030، والتقدم الذي تم إحرازه في كل الجوانب وبالأخص ما يتعلق بموضوع النقاش لهذا العام، وهو الأمن البيئي من أجل غد مستدام.

وتطرق مشاركة المملكة، من خلال الوفد المشكلّ، إلى الدور المحوري للمرأة في ترسيخ الاستدامة في المجتمع السعودي وأسلوب حياته، لا سيما أن المرأة السعودية اليوم تشارك بفاعلية في التنمية الوطنية، من خلال المشاركة في صناعة القرار والمبادرات المجتمعية المتخصصة في البيئة وكل مجالات التمكين للمرأة في جميع جوانب حياتها.

اقرأ أيضًا: «مجلس الوزراء» يوافق على إصدار تأشيرات الزيارة الحكومية «e-visa»

الرابط المختصر :

close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى