مراحل حياة

تأثير الضغوط اليومية على الصحة ومخاطره

تتعدد تأثيرات الضغوط اليومية على الصحة للفرد، تصل حد التسبب في العديد من المخاطر والمشاكل الصحية مع الوقت.

تأثير الضغوط اليومية على الصحة

وكشف أسامة الجامع؛ الأخصائي والمعالج النفسي، التأثير السلبي الذي تسببه الضغوط اليومية على الصحة وعدم محاولته للتغلب عليها، مشددًا على أهمية الراحة لفترة مع الابتعاد عن تلك الضغوط.

وأوضح، في لقاء تليفزيوني، أن المشكلة لا تكمن في الضغوط اليومية فحسب، لأنها متواجدة في حياتنا الشخصية وفي العمل والمنزل، بل المشكلة تشكل تحديًا في طريقة تعامل الشخص معها وإدارتها واستجابته لها.

تأثير الضغوط اليومية على الصحة ومخاطره

وبين أن الطريقة الذي يتعامل بها الشخص مع الضغوط هي التي تقوم بتحديد هل سيصبح بخير أو سوف تسوء حالته النفسية، لافتًا إلى أن الأفراد الذين يعملون ثم يعملون ولا يأخذون قسط من الراحة معرضون للاحتراق النفسي.

وأفرد الأخصائي والمعالج النفسي، عددًا من النصائح للتخفيف من حدة الضغوط، وهي:

– ضرورة أخذ قسط من الراحة وذلك بين كل ضغط وضغط.

– أخذ إجازة مرة كل شهرين حتى من أجل البقاء في المنزل، موضحًا أن الأغلب يظن أن الاستراحة ترف وعبارة عن مضيعة للوقت، إلا أن هذه الأشياء غير صحيحة.

– يجب على الفرد أن يبقى في حالة تيقظ ذهني، وذلك عن طريق القدرة على البقاء في اللحظة الذي يكون فيها مستمتعًا بدون إطلاق أي أحكام، على سبيل المثال، هناك عدد من الأفراد عندما يجلسون مع أصدقائهم في المقهى يبقى ذهنه مشغولاً في العمل والأمور الأخرى.

اقرأ أيضًا: عادات يومية تضر سلامة العمود الفقري.. ونصائح للحفاظ عليه

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق