استشارات

النساء أكثر سخونة من الرجال.. 4 حقائق مثيرة عن حرارة جسمك

تحمل حرارة الجسم العديد من الإشارات التي تكشف عن الحالة الصحية، التي تمر بها، ولكن لا تدري.

ومن المتعارف عليه أن ارتفاع أو انخفاض حرارة جسمك عن 37 درجة مئوية، قد يكون دليلًا على الإصابة ببعض الأمراض.

ويوجد بعض الحقائق عن حرارة الجسم، لا يعلمها الكثير منا؛ لذلك نستعرضها في السطور التالية.

أولًا: العمر

يرى البعض أن درجة حرارة الإنسان، تتشابه في جميع مراحل عمره، وهو اعتقاد ليس صحيحًا.

-تتراوح درجة حرارة حديثي الولادة وصغار السن ما بين 36.6 و37.2 درجة مئوية.
–  تتراوح درجة الحرارة عند البالغين: من 36.1 إلى 37.2 درجة مئوية.
– كبار السن (من 65 عامًا فيما فوق): تنخفض حرارة الجسم الطبيعية عند التقدم في العمر وتصل إلى 36.2 درجة مئوية.

ثانيًا: العوامل الخارجية

يوجد عدد من العوامل الخارجية التي يجب أخذها في الاعتبار؛ والتي تتسبب في تغير درجة حرارة الجسم بعيدًا عن الأمراض، وهي كالتالي:

حرارة الطقس
ترتفع حرارة الجسم مع ارتفاع حرارة الطقس في فصل الصيف، وتنخفض بشكل ملحوظ بسبب برودة الشتاء.

المجهود المبذول
الجهد البدني المبذول يؤثر في درجة الحرارة، فممارسة التمارين الرياضية قد يؤثر في حرارة الجسم ويجعلها ترتفع قليلًا عن المعدل الطبيعي.

الأطعمة والمشروبات
المشروبات الساخنة تتسبب في ارتفاع حرارة الجسم، لذلك يتم تناولها في فصل الشتاء بغرض التدفئة، أما المثلجات يتم تناولها بكثرة في فصل الصيف، نظرًا لقدرتها على التلطيف من حرارة الجسم.

التغيرات الهرمونية
تؤثر الاضطرابات الهرمونية التي تتعرض لها السيدات، أثناء الحمل أو الدورة الشهرية، أو بعد بلوغ سن اليأس في حرارة الجسم بشكل كبير.

ثالثًا: حرارة الرجال تختلف عن النساء

أكدت الأبحاث أن النساء أكثر سخونة من الرجال؛ حيث وجد الأطباء أن حرارة السيدات أعلى بمقدار 0.4 درجة من حرارة الرجال، فيما يعتقد الأغلبية أن العكس صحيح.

رابعُُا:درجة الحرارة حسب كل منطقة بالجسم

الإبط: تتراوح من 36.5 إلى 37.5 درجة مئوية.

الفم: من 35.5 إلى 37.5 درجة.

الأذن: من 35.5 إلى 38.5 درجة.

الشرج: أعلى من حرارة الفم بنصف درجة.

 

اقرا أيضًا.. المشي 7 دقائق يوميًا ينقذك من الوفاة المبكرة ولكن بشرط

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق