لايف ستايل

«الخطوط السعودية»: نقل 300 ألف مواطن من عدة بلدان في ظروف استثنائية

استعرض الكابتن علي الشهري؛ مدير أسطول طائرات بوينج، التغيرات التي حدثت في قطاع الطيران بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد في المملكة، وما بذلته الخطوط السعودية.

وقال، في لقاء تليفزيوني، إن الخطوط السعودية، شاركت في 1500 رحلة من أجل نقل المواطنين للمملكة، وذلك أثناء أزمة كورونا.

كما أكد نجاحها في نقل قرابة 300 ألف سعودي من عدة بلدان مختلفة في ظروف وإجراءات استثنائية، منوها إلى عدد من القصص البارزة أثناء الجائحة.

وتابع: من أهمها عندما بات طاقم إحدى الطائرات لمدة وصلت إلى 18 ساعة وذلك داخل الطائرة أثناء إحدى الرحلات الجوية.

كما تناول مدير أسطول طائرات بوينج، حكاية رحلة جوية تاريخية من جدة إلى لوس أنجلوس في الولايات المتحدة الأمريكية، بالإضافة إلى استمرارها لمدة 36 ساعة ذهابًا وإيابًا.

وأوضح أن الخطوط الجوية قامت بزيادة عدد طاقم العمل على هذه الرحلة من 4 إلى 8 طيارين ومساعدين في القيادة، وأيضًا من 17 إلى 35 داخل مقصورة الضيافة.

وأشار إلى أن زيادة عدد الطاقم، جاء بسبب ضرورة تشغيل الرحلة في النطاق الزمني المسموح به، موضحًا أن عملية الإقلاع كانت في تمام السادسة صباحًا من جدة، والتي استمرت لأكثر من 17 ساعة حتى وصلت إلى لوس أنجلوس، وبعدها البقاء لمدة ساعتين حتى صعود الركاب، ثم العودة مباشرة إلى المملكة.

اقرأ أيضًا: شتاء السعودية.. إطلاق باقات جديدة لزيارة ثلاث محميات طبيعية فريدة

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق